رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
2٬447   مشاهدة  

لمن لم يحضر .. تفاصيل جوازة لم تتم بين هاني عادل وحلا شيحا .. طلقها قبلها بأيام

  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


في العام 2006 كان الجمهور على موعد مع حدث فني كبير .. زواج الفنانة الأولى في مصر –وقتها- حلا شيحة والفنان الصاعد بفرقته التي قلبت الدنيا : هاني عادل زعيم فرقة وسط البلد ، تمت الخطوبة بنجاح وبارك الجميع وهنأ .. وفجأة وقبل حفل الزفاف وان كنت تقرأ الصحف وقتها سوف تجد مانشيت موحّد : “طلاق الفنانة حلال شيحة ” .. ماذا حدث؟

هاني عادل وحلا شيحا

اجتهدت الصحافة بقدر ما وجدتها فرصة للوصول إلى السبب الحقيقي للطلاق، وراجت وقتها الإشاعات ووجدها الناس فرصة كبيرة للتطيع في سمعة الاثنين .. فطلاق قبل أيام من الزواج في مجتمع شرقي يعد أحد أنواع العار .. حاول كثيرين الوصول للسبب الحقيقي وراء الطلاق الغريب ، ولم يجد الجميع أي طريقة للوصول إلى الطرفين ، فقد اختفت حلا شيحا تمامًا عن الظهور في الأماكن العامة ، أغلق هاني عادل تليفونه وسافر إلى فرنسا .. إلى أن انتظرته الصحفية ولاء تحسين من مجلة الكواكب ، وهو الحوار الوحيد تقريبًا الذي أفصح فيه هاني عادل عن القليل من التفاصيل، وكان هذا أبرز ما جاء فيه :

هل مسألة الطلاق حقيقة من الأساس؟

  • انفصالي عن حلا جاء من شهر ونصف تقريبًا لكن الطلاق الفعلي أمام المأذون لم يتم حتى هذه اللحظة ذلك لأننا نريد أن ينتهي الموضوع في مناخ يسوده الهدوء والصداقة دون أن يكون هناك مضايقات بيننا ، جاء هذا التأجيل لانشغال حلا بتصوير فيلمها الجديد الذي سافرت على أثره إلى لبنان ، وسافرت أنا لرؤية ابنتي من زوجتي الفرنسية الأصل، بجانب ارتباطي ببعض حفلات مع فريقي “وسط البلد”

هل كان اقتراح الطلاق من جانبك؟

  • اكتفى هاني هنا بالتعليق : الطلاق جاء غصب عني أنا وحلا

البعض قال أن أسباب الخلاف ، كان أهمها أنك تسعى للشهرة على أكتاف حلا شيحا؟

  • الحمد لله أنا وفرقتي لسنا في حاجة إلى الشهرة نجوميتنا كبيرة في الدول الأوروبية قبل الدول العربية وذلك قبل الارتباط بحلا ، وهناك أفلامًا تسجيلية موجودة بالخارج عن الفرقة بجانب مشاركتنا في كبرى مهرجانات العالم ، في برلين والنمسا وكذلك استعانت أشهر الفرق الأوروبية بنا في كثير من الحفلات ، ومن يريد أن يتأكد من هذه المعلومة عليه أن يدخل على موقع فرقة وسط البلد ويشاهد كواليس التصوير ، وأتحدى أن يكون أحدًا قد شاهد صورة لي مع حلا إلا نادرًا ، لكوني بجانب زوجتي حبيبتي وليس من أجل تكوين علاقات للشهرة كما يحلو للبعض أن يردد.

 

هل كانت الشهرة والنجومية سببًا في الانفصال و تأزم الموقف ؟

  • بالفعل هذا صحيح خاصةً وأن الناس كانت مركزة معنا جدًا ، وكانت تتابع بشغف كل ما يحدث بيننا وهو ما اتضح عندما انتشر خبر الانفصال ، فهناك الكثير من الناس حاولوا إنهاء الخلافات بيننا، لكن الطلاق جاء عن قناعة تامة دون أي خلافات.

هل كانت شخصية حلا المودية أحد أسباب اتساع الفجوة بينكما ؟

  • أي فنان مودي ولذلك لطبيعة تكوينه شديدة الحساسية فهو يتأثر بأي شئ حوله ، وبالفعل شخصية حلا مودية ، لكن موديتها ليست مضرة مثلما أنا مودي أيضًا .. فمثلًا عندما كنّا نأخذ قرار سويًا أجد حلا تغير رأيها بعدها بأيام .. فنضطر للجلوس والناقشة فيه مرة أخرى.
هاني عال وحلا شيحا في الخطوبة

هل عمل حلا بالفن بعد إرتدائها الحجاب أحد أسباب ذلك الانفصال ؟

  • أنا لم أكف عن تشجيع حلا لمواصلة عملها بالفن طوال ارتباطي بها ولم أقل لها “لا” على شئ هي ترغب فيه، كما أن مسألة ارتدائها للحجاب لم تكن لي علاقة بها على الإطلاق لأنني أؤمن بمبدأ الحوار

هل كان حبكما على أساسًا هشًا لذلك لم يستطيع الصمود أمام أول مشكلة ؟

  • فيه ناس بتسيب بعض عشان بيحبوا بعض .. والموضوع ليس إحساس فقط بل هناك شئ اسمه “العقل” .

وماذا عن الحب الذي جمعكما، أم أن لغة العقل هي سيدة الموقف؟

إقرأ أيضا
محمد رمضان

  • العلاقة بين أي اثنين تسير في خطوات ومع كل خطوة يعرف كل طرف الآخر وأثناء سير العلاقة نصطدم بالكثير من المشاكل والأمور التي تأخذ وقتًا كبيرًا في مناقشتها ، وذلك للوصول لحلول ولكن مع تراكمها وتفاقمها وعدم التفاهم يبدأ مؤشر العلاقة في الانحدار لأن العقل أصبح يرى أمورًا قد تهدم الأسرة فيما بعد .. وهذا بالطبع ما لا يرضاه أحد.

ألا توجد إمكانية في عودة( المياه إلى مجاريها) ؟

  • الموضوع بأكمله نصيب ومشيئة من عند الله ولا أحد يعلم ماذا يمكن أن يحدث في الغد!

 

الكاتب

  • محمد فهمي سلامة

    كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
5
أحزنني
1
أعجبني
6
أغضبني
2
هاهاها
1
واااو
2
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان