تقرأ الآن
حرب أشعلتها هيتريا .. معارك منسية خاضتها مصر لإنقاذ تركيا

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬244   مشاهدة  

حرب أشعلتها هيتريا .. معارك منسية خاضتها مصر لإنقاذ تركيا

هيتريا
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


شهد العام 1815 تأسيس جمعية هيتريا بهجين روسي نمساوي يوناني وذلك لتنظيم ثورة ضد الحكم العثماني في بلاد اليونان، وظلت تلك الجمعية تعمل في السر وبدعم أوروبي طوال 6 سنوات حتى نُشِرَت أفكارها في ربوع اليونان واتخذت من شبه جزيرة بيلوبونيز المعروفة بالمورة كأولى انطلاق المواجهة اليونانية عسكريًا مع العثمانيين.

الطريق إلى حرب بيلوبونيز

ختم هيتريا
ختم هيتريا

جاءت حرب بيلوبونيز عام 1823 م لتكون الإثبات العملي على قوة الجيش المصري الذي تأسس وطنيًا وعلى الطريقة الحديثة عام 1820 م؛ ليخوض غمار معارك ضارية بهدف إنقاذ الدولة العثمانية من استقلال اليونان.

إبراهيم باشا - محمد علي
إبراهيم باشا – محمد علي

كان محمد علي باشا ونجله إبراهيم باشا قد أنقذا الدولة العثمانية من الخطر الوهابي سنة 1818 وبدأ تأسيس الجيش المصري عام 1820 فلم يجد السلطان العثماني أمامه إلا محمد علي باشا لإنقاذ سمعة الدولة العثمانية.

مصر توافق على مساعدة الدولة العثمانية

إبراهيم باشا بريشة المتأثرين بثورة هيتريا
إبراهيم باشا بريشة المتأثرين بثورة هيتريا

في العاشر من يوليو عام 1821 جهز محمد علي باشا أسطولاً بحريًا تألف من 16 سفينة مسلحة تحت إمرة إسماعيل جبل طارق وضم 800 مقاتل بقيادة طبوز أوغلي باشا، واقتضت الخطة العسكرية أن يلتقي الأسطول المصري بالعثماني ويبدأ زحفهما إلى جزيرة كريت.

ثورة هيتريا في كريت

علم ماني وقد كتب عليه باليونانية النصر أو الموت
علم ماني وقد كتب عليه باليونانية النصر أو الموت

وصل صدى أفكار جمعية هيتريا إلى جزيرة كريت فنشأت حروب شوارع بين ثوار اليونان وقادة الحاميات العثمانية لتكون أولى مواجهات الجيش المصري في كريت عام 1822 بحملة من 5 آلاف جندي يقودهم حسن باشا وتمكنوا من إنقاذ الحاميات التركية وإخماد ثورة كريت.

معارك ما بعد كريت ووضع مصر

إبراهيم باشا في اليونان
إبراهيم باشا في اليونان

بعد معركة كريت ضد ثورة جمعية هيرتيا خاض الجيش المصري 9 حروب لإنقاذ الدولة العثمانية من الثورة اليونانية وهي معاك المورة والأناضول ونفارين الأولى وحملة ماني وكلاماتا وتريپولتسا وميسولونجي وأثينا ونفارين الثانية.

إقرأ أيضا
فيلم المستول

معركة نافارين
معركة نافارين

وكادت مصر أن تنجح في إجهاض الثورة اليونانية التي قامت ضد الدولة العثمانية لولا تدخل أوروبا الذي أنقذ ثورة هيرتيا وأدى إلى هزيمة الجيشين العثماني والمصري حيث كان الأخير يملك 42 ألف جندي استشهد منهم 30 ألف وكانت ميزانية الحملة المصرية 775 ألف جنيه.

اقرأ أيضًا 
لماذا قال إبراهيم باشا محمد علي : أنا مصري ولست تركيًا

رغم الخسائر المادية التي تكبدتها مصر لكنها حازت على مكاسب سياسية إذ أخذت جزيرة كريت واكتسب جيشها سمعة كبيرة كون أن حرب الثورة اليونانية هي أول تحرك مصري ضد أوروبا وأظهر الجيش المصري بشهادة مؤرخي أوروبا ممارسة شجاعة في الحرب أكدت على قوة مصر وخطورتها في نفس الوقت على الدولة العثمانية، ويؤكد ذلك اتفاق أغسطس عام 1828 م الذي وقعته أوروبا مع مصر وحضر هذا الاتفاق وزير خارجية مصر بوغوص بك ودلالة هذا الاتفاق أنه الأول الذي تعقده مصر مع دولة أجنبية دون الرجوع للدولة العثمانية إذ رأت أوروبا في الباب العالي أنه العجوز المريض، بينما مصر هي القوة القادمة التي يمكن في أي لحظة أن تنقض على الآستانة.

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
4
أحزنني
0
أعجبني
4
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان