تقرأ الآن
واصف بطرس غالي “مسيرة مناضل وطني مظلوم بسبب تاريخ البطارسة”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
2٬173   مشاهدة  

واصف بطرس غالي “مسيرة مناضل وطني مظلوم بسبب تاريخ البطارسة”

واصف بطرس غالي
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


تجدد الظلم لتاريخ واصف بطرس غالي حين عادت من جديد سيرة عائلة البطارسة الغاليين بعد أن أصدرت محكمة جنايات القاهرة حكمها في قضية الحاوية الدبلوماسية التي عوقب فيها الممثل بطرس رؤوف بطرس غالي بالسجن 30 عامًا لاشتراكه في تهريب الآثار خارج مصر.

بطرس رؤوف بطرس غالي
بطرس رؤوف بطرس غالي

مع خبرٍ كهذا تجدد لعن نسل البطارسة منذ الجد بطرس غالي جلاد دنشواي ثم بقية العائلة متمثلة في يوسف بطرس غالي الأمين العام للأمم المتحدة، ثم يوسف يوسف بطرس غالي وزير المالية زمن حكم الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ووصولاً إلى بطرس رؤوف بطرس غالي الممثل المتورط في قضية الآثار.

واصف بطرس غالي .. المظلوم تاريخه

واصف بطرس باشا غالي
واصف بطرس باشا غالي

ضمن عائلة البطارسة تغيب قصة واصف بطرس باشا غالي نجل جلاد دنشواي، فهو أحد أشهر السياسيين في مصر مطلع القرن العشرين إذ تولى وزارة الخارجية 5 مرات، كذلك له إسهامات أدبية كبرى إلى جانب اعتبار المؤرخين له أحد أكبر ملاك الأراضي في الصعيد.

منزل عائلة البطارسة
منزل عائلة البطارسة

ولد واصف بطرس باشا غالي في منطقة الفجالة يوم 14 من أبريل 1878، وبدأ طريقه في التعليم داخل مدرسة الجزويت بالقاهرة، ليقرر والده سفره إلى باريس لنيل ليسانس الحقوق من هناك وهو ما حدث سنة 1904 م، وبعد عودته إلى القاهرة بعامين عُيِّن في قصر عابدين كمحرر لخاصة الخديوي.

زوجة واصف بطرس
زوجة واصف بطرس

وخلال فترة عمل واصف بطرس باشا غالي داخل قصر عابدين تزوج من امرأة فرنسية تدعى لويز ماجوريل والتي كان لها أكبر الأثر في مسيرته الأدبية إذ عرفته على الأدب الفرنسي وهو ما كان يطمح له واصف بطرس باشا غالي.

الوطنية في مسيرة واصف بطرس باشا غالي

واصف بطرس باشا
واصف بطرس باشا

لم يكن واصف بطرس باشا غالي كأبيه، فقد اكتسب محبة كل المصريين على حدٍ سواء، لمواقفه الوطنية التي بدأت حينما أكد على الوحدة الوطنية في مصر بين المسلمين والمسيحيين بعدما قام إبراهيم ناصف الورداني بقتل والده بطرس سنة 1910 م.

إبراهيم ناصف الورداني - بطرس غالي على فراش الموت
إبراهيم ناصف الورداني – بطرس غالي على فراش الموت

وأكد واصف بطرس باشا غالي أنه بصفته نجل المجني عليه فإن الحادث فردي لأسباب سياسية وليس له صلة بالطائفية.

اقرأ أيضًا 
عجائب الوحدة الوطنية في مصر من 101 سنة .. حين تكون بالاغتيال

ورفض فكرة قيام ملاك المسيحيين بعقد مؤتمر قبطي إذ اعتبره مدخلاً للاحتلال البريطاني فيما يخص السلم الاجتماعي.

واصف بطرس غالي أقصى يسار الصورة مع أعضاء الوفد
واصف بطرس غالي أقصى يسار الصورة مع أعضاء الوفد

موقف آخر دلل على وطنية واصف غالي حين أصدرت بريطانيا تصريح 28 فبراير 1922 الذي يقضي بإلغاء الحماية الإنجليزية عن مصر، ورفض واصف بطرس بصفته سكرتير حزب الوفد بند تولي بريطانيا حماية حقوق الأقليات، واصفًا إياه بأنه تدخل في الشأن المصري، وجعل السياسيين الأقباط يرفضون مسألة التمثيل النسبي للأقليات داخل البرلمان، إذ أن هذا أيضًا يساهم في إقحام بريطانيا داخل الشأن المصري.

تكليف واصف بالوزارة
تكليف واصف بالوزارة

كذلك فعندما تقلد واصف غالي منصب وزير الخارجية في مايو 1936 كان عضوًا نشطًا في لجنة المفاوضات المصرية لإلغاء الامتيازات الأجنبية للإنجليز داخل مصر، ومع أواخر عام 1937 م قرر أن يحول وزارة الخارجية إلى لسان عروبي قومي إذ اهتم بسياسة مصر الخارجية وأثار قضية عروبة فلسطين في عصبة الأمم.

تقدير الساسة لشخصية واصف بطرس باشا غالي

إقرأ أيضا

واصف غالي
واصف غالي

لم ينسى سعد زغلول موقف واصف من اغتيال والده فاختاره وزيرًا للخارجية في أول وزارة شعبية يترأسها سعد زغلول سنة 1924 م، كذلك فهو القبطي الأول الذي انضم إلى الوفد المصري ووقف بجانب سعد زغلول حتى العودة إلى أرض الوطن في أبريل عام 1921، وقررت السلطات الإنجليزية اعتقاله مع سبعة من أعضاء الوفد في 25 من يناير 1922 بعد اغتيال مستر برث، ليواجه حكمًا بالإعدام، ثم عدل الحكم للحبس والغرامة، ثم أفرج عنه في 14 مايو عام 1923 م.

نقاط أخرى في مسيرة واصف بطرس باشا غالي

واصف بطرس
واصف بطرس

في أواخر ثلاثينيات القرن الماضي سافر واصف بصحبة زوجته إلى فرنسا ثم استقر في دولة فيشي ومنها إلى جينف ليعود إلى القاهرة بعد نهاية الحرب العالمية الثانية ويعتزل العمل السياسي والحزبي لمدة 5 سنوات ثم يتم اختياره عضوًا بمجلس الشيوخ وبقي فيه حتى 1952 ثم قدم استقالته من مجلس إدارة شركة قناة السويس قبل التأميم وذلك اعتراضًا على سياسية فرنسا مع مصر ويتوارى عن الأنظار حتى يرحل في يناير 1958 م.

جنازة واصف باشا
جنازة واصف باشا

كتب واصف غالي عددًا من الأعمال على رأسها روض الأزهار، وهي عبارة عن قصائد شعر مترجمة عن الشعر العربي إلى اللغة الفرنسية، كما ترجم ديوان البحتري، وله عدة محاضرات في جامعة السروبون حول فضل العرب على أوروبا.

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
10
أحزنني
0
أعجبني
11
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
2
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان