رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
271   مشاهدة  

تحريم التصوير 3) التجسيد.. من رسم الأنبيا إلى تقديس الصحابة

التجسيد
  • شاعر عامية وقاص مصري مهتم بالشأن النوبي ونقد الخطاب الديني

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال



هل تجسيد الأنبيا وصحابة النبي محمد حرام شرعًا؟ ولا دي مسألة فقهية؟

وارد يختلط الأمر على البعض في التفريق بين الشرع وبين الفقه، خصوصًا وإن رجال الدين نادرًا ما بيوضحوا النقط دي، كمان كتير منهم بيستخدموا لغة يصعب على الناس فهمها بوضوح. فمهم نوضح الفرق ده في البداية عشان نفهم السؤال اللي هندور سوا على إجابته.

الفرق بين الشرع والفقه

الشرع ببساطة هو أحكام الله الواردة في القرآن أو السُنة المؤكدة. أما الفِقه فهو فهم واستنباط وآراء رجال الدين من الآيات والأحاديث والروايات وغيرها. بالتالي نقدر نقول إن الشرع هو الدين والفقه هو فهم الناس للدين.

وكلمة “فِقه” أصلًا معناها “فِهم”. وده يوضح في دعاء النبي موسى كما ورد في سورة طه:

رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي ۞ وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي ۞ وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي ۞ يَفْقَهُوا قَوْلِي

التجسيد
تفسير آية 28 سورة طه

التفريق بين الشرع والفِقه مش كلام من دماغي، إنما أساسيات متفق عليها في أروقة الكهنوت الإسلامي.

YouTube player

موقف المعسكر الشيعي

الشيعة مابيحرموش التصوير أو التجسيد، وعندهم أيقونات زي المسيحيين، للنبي والصحابة وآل البيت، والناس بتحتفي بيها وبتعلقها في أماكنهم الخاصة أو الأماكن العامة. كمان احتفظوا بتراث رسومات من العصور الوسطى، غالبيتها أترسم في مناطق الشرق الأدنى.

موقف المعسكر السُني.. حاليًا

يتفق غالبية المعسكر السُني في الإسلام (حاليًا) على تحريم التجسيد، إن كان للأنبيا أو لصحابة النبي محمد وآل بيته، بس لما نقرا مثلًا نص الفتوى الصادرة من دار الأفتاء المصرية، والمنشورة على موقعها الرسمي، مش هنلاقي الفتوى مستندة على نص في القرآن أو السُنة، إنما مجرد رأي مبني على تحريم الرسم نفسه، واللي سبق وضحنا الحلقة اللي فاتت إنه مسألة خلافية.

بالإضافة لتقديس “تنزيه” الشخصيات دي، بالتالي رفض تجسيدها في أعمال درامية خوفًا من أرتباط شكل الشخصية الدرامية في دماغ المشاهدين بالشخصية الحقيقية، زي ما حصل كده مع صلاح الدين وأحمد مظهر.

وده نفس كلام كتير من المشايخ لما بيتسألوا في الموضوع ده.

YouTube player

لكن شرعًا مافيش أي نص تشريعي ثابت وقاطع.. إنما هي مسألة فقهية وارد فيها الخلاف والتغيير، زي ما شرح أستاذ التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر وعضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية وعميد كلية الدراسات العليا وكلية الدراسات الإسلامية والعربية سابقًا، أ.د محمد سالم أبو عاصي.

YouTube player

موقف المعسكر السُني.. زمان

في عصر الدولة العثمانية، تحديدًا خلال حكم السلطان مراد التالت (1574 : 1595)، صدرت السيرة النبوية المصورة، وكان بتظهر فيها رسومات للنبي من غير ملامح للوش، لكن الصحابة كان ليهم ملامح، منهم أبو بكر الصديق.

الماضي القريب

في أرشيف الصحافة المصرية في الستينيات، نقدر نشوف إن تجسيد الأنبيا والملايكة كان غير مستنكر، وده ظاهر في أحد الدوريات، المصور أو آخر ساعة (بسبب حجم الصفحة)، اللي نشرت بمناسبة العيد الكبير رسمة بتصور لحظة الدبح والفداء (بتاعة النبي إبراهيم وولده).

إقرأ أيضا
حسن

رسمة فيها تجسيد لأتنين أنبيا وملاك وخروف سماوي، ويلاحظ إن النبي الصغير (إسماعيل) متكتف خلفاوي، بس مش ده موضوعنا.

التجسيد

تساؤلات

الرسومات اللي فاتت تحطنا قصاد تساؤلات قد دماغ الفيل، هو الرسم بقى حرام أمتى؟ والتجسيد بقى ممنوع أمتى؟، طب لو أحاديث الحلقة الأولى سليمة.. كانت فين أياميها؟ ولو تجسيد الأنبيا والملايكة والصحابة مش حرام… إزاي صورنا الشخصية تبقى حرام؟

 

الكاتب

  • التجسيد رامي يحيى

    شاعر عامية وقاص مصري مهتم بالشأن النوبي ونقد الخطاب الديني

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
1
هاهاها
0
واااو
1


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان