تقرأ الآن
عاجل : العثور على مواطن يستمتع بمشاهدة الدراما تاركًا النقد لطارق الشناوي

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
274   مشاهدة  

عاجل : العثور على مواطن يستمتع بمشاهدة الدراما تاركًا النقد لطارق الشناوي

مواطن يستمتع بمشاهدة الدراما................. تاركًا النقد لطارق الشناوي

في محاولة يائسة على زخانيق الفيس بوك ، من أكونتات لصفحات لجروبات ، وبعد سنوات وسنوات من اللف والدوران في تويتر ، عثرنا على مواطن عجيب الشكل والصورة، قرر وبشكل مفاجئ أن يقوم بمخاطرة تكاد تكون هي الأولى من نوعها في التاريخ ، أو ربما تكون هي الأولى والأخيرة .. أيها السادة .. هذا المواطن قرر أن يستمتع بالدراما بمشاهدة الأعمال الفنية فقط دون الرغبة في نقد هذا أو ذاك تاركًا هذه المهنة للناقد الفني طارق الشناوي ! ! ! ! ! !

والسؤال هنا ، ماذا كان يدور في رأس هذا الرجل حينما قرر هذا القرار ؟ ، أهو مدرك عقباته؟ أم أننا أمام خروج عن الملة وجريمة جديدة تضاف إلى جريمته الكبرى ؟ أهو متأكد من فعلته؟ أم فعلها تحت تأثير مادة مخدرة ؟ ، كل أسئلة تداولها الباحثون بعد أن تم العثور على هذا الرجل في أحد أركان منزله يجلس بسيجارة وكوب شاي أمام التليفزيون ويشاهد مسلسل النهاية ، والاختيار، وليالينا 80 ، وبــ 100 وش دون الاكتراث براكورات المخرج وتيرن بوينت السيناريست وفيلين الممثل الفولاني ، فقط يفتح التليفزيون ليشاهد المسلسل وحينما يشعر بالملل يستخدم الريموت كنترول ويقلب القنوات حتى يجد متعته عند مسلسل آخر !! ، وما زاد الطينة بله أن هذا المواطن المذنب الغريب العجيب ، لم يمسك الموبايل ويحلل كل دقيقة ويكتب رأيه في تترات المسلسلات تاركًا ذلك للنقاد الموسيقيين ، وهذا الأمر كارثي إلى حد كبير ، كيف لمواطن لديه أكونت فيس بوك أن يعترف بمثل هذه التخصصات الغريبة ؟!

ومن جانبه قال صديقة : لا أعلم كيف ومتى اتخذ هذا القرار ، قلنا له مرامرً وتكرارً أنه بذلك يخل بالجينات المكتسبة من الفيس بوك ، إننا لا بند أن نفتي في كل شئ، نعرفه أو لا نعرفه ، ننقد ونشتم ثم يعلى معنا الفولت فنقرر أن الدارسين غير قادرين على الوصول لما توصلناله ، إننا فعلًا أمام حالة تستحق علاج ، كيف نستمتع فقط بمتعة المشاهدة ولا نثقل كاهلنا بكل هذه المسائل المعقدة ، أنا لا أعرف .. إنها حقًا نهاية العالم

 

إقرأ أيضا
الأبطال

(صفرا -سلسلة مقالات لا تأخذها على قلبك بل اقرأها بقلبك)

الناقد الفني طارق الشناوي

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
1
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان