تقرأ الآن
قصة المسرحية التي أحالت نجيب سرور للنيابة مرتين “التهمة .. كسر ساق عبدالحفيظ التطاوي”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
900   مشاهدة  

قصة المسرحية التي أحالت نجيب سرور للنيابة مرتين “التهمة .. كسر ساق عبدالحفيظ التطاوي”

نجيب سرور
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


العلاقة بين السجن والشاعر المخرج نجيب سرور قائمة على الحب من طرفين لا طرف واحد، فالشاعر معروف بمواقفه السياسية في أعماله الفنية، لكن بقيت مسرحية سياسية تسبب في تحويله للنيابة لكن لأسباب جنائية.

وابور الطحين .. المسرحية التي حولت نجيب سرور للنيابة

نجيب سرور
نجيب سرور

في العام 1966 م بدأ عرض مسرحية وابور الطحين للكاتب نعمان عاشور وبإخراج مسرحي لنجيب سرور وشارك في بطولتها هذا العمل كل من عبدالغني قمر، عبدالحفيظ التطاوي، حمدي سالم، ماجدة الخطيب، حسين الشربيني، فاروق نجيب، سميرة محسن، عبدالعزيز أبو الليل.

وتدور قصة مسرحية وابور الطحين حول قيام الفلاحين بمحاولة لاسترداد طاحونتهم والتحكم فيها بدلاً من الإقطاعيين، وتستعرض مساوئ الظلم وعدم المساواة وخطورة الحكم المطلق.

الناقد المسرحي علاوة وهبي له رأي في المسرحية إذ قال «احتار بعض النقاد في تصنيفها في أي خانة مسرح، أهي استعراضية أم غنائية أم كوميدية غنائية أم مسرحية أوبرالية لأن أغلب هذه الأنواع موجود فيها، فهي مسرحية شمولية لكنها لا تخرج عن نهج نعمان عاشور الواقعي الاشتراكي الاجتماعي».

أزمة نجيب سرور في مسرحية وابور الطحين

في 16 يناير من العام 1966 أجرت النيابة العامة تحقيقًا مع المخرج نجيب سرور بتهمة وقف عرض مسرحية وابو الطحين أثناء الفصل الثاني منها وذلك حتى يخرج أحد المهرجان من الصالة بعد أن دأب منذ الفصل الأول على الشوشرة والتعليق على حديث الممثلين.

اقرأ أيضًا 
“ومن الشعر ما قتل أو حبس”.. كلمات دمرت أصحابها

دافع نجيب عن نفسه من هذه التهمة وقال بحسب جريدة الأهرام وقتها “هي ليست تهمة، فلم أفعل سوى ما يحمي العمل الفني من عبث المستهترين وهو الأمر الذي قرره مدير أمن القاهرة”، لكن لم يكن هذا هو التحقيق الوحيد الذي تعرض له نجيب سرور بسبب مسرحية وابور الطحين فقد سبق في أول العام تعرضه للتحقيق لكن بتهمتين سخر منهما نجيب سرور.

كان التحقيق قد تم من قبل مع نجيب بتهمة كسر ديكور المسرحية والتسبب في كسر ساق الممثل عبدالحفيظ التطاوي مع الممثلة سهير رضا.

إقرأ أيضا
جمال عبدالناصر

دافع نجيب عن نفسه ساخرًا بقوله “ليس من المعقول أن أكسر ديكور مسرحية أخرجها حتى أحطم جمهوري وعملي، وهو اتهام جاء بعد حادث كسر ساق الممثل عبدالحفيظ التطاوي والممثلة سهير رضا عندما انزلقا بين أجزاء الديكور المكسور أساسًا نتيجة خطأ في التنفيذ، وقد قدمت عدة مذكرات إدارية حذرت فيها من هذا الخطأ”.

برأت النيابة نجيب سرور من تهمة كسر ساق عبدالحفيظ التطاوي وسهير رضا لأقواله أولاً بالإضافة إلى مذكرات أخرى قدمتها لطيفة صالح مصممة الديكور والمخرج حسين جمعة المشرف على ديكور وابور الطحين.

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان