تقرأ الآن
لغز ويليام فوينيتش .. مخطوطة نادرة وثلاث فرضيات

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
64   مشاهدة  

لغز ويليام فوينيتش .. مخطوطة نادرة وثلاث فرضيات

مخطوطة نادرة

“النص الأكثر غموضًا في العالم في القرون الوسطى”، المخطوطة التي تخطى عمرها العدد ستمائة، ولم يتم الكشف عن أسرارها حتى يومنا هذا، والتي تقبع الآن في أعماق مكتبة باينكي للكتب النادرة والمخطوطات في جامعة يال، وهي النسخة الوحيدة للمخطوطة المكونة من 240 صفحة، ويرجح العلماء أنها كُتبت في الفترة بين 1404م و1430م، وقد تعتقد أن الأمر عاديًا فهي مجرد مخطوطة تاريخية مثلها مثل غيرها، ولكن الغريب في تلك المخطوطة النادرة أنها كانت بلا أي شيء يعرفك كنهها، كانت غامضة تمامًا، مكتوبة من قِبل مؤلف مجهول، وبأبجدية مجهولة، ولغة غير مفهومة على الإطلاق، كما كانت مليئة برسومات جميلة تبدو وكأنها قد سُرِقت من حلم ما.

مخطوطة ويليام فوينيتش

مخطوطة نادرة

سميت هذه المخطوطة بذلك الاسم نسبة لـ اسم بائع الكتب البولندي-الأمريكي ويليام فوينيتش، الذي أمتلكها عام 1912م، بينما أول مالك معروف للمخطوطة هو الكيميائي جورج باراسيتش، الذي عاش في براغ في بداية القرن السابع عشر ميلاديًا، وقد تم دراسة هذه المخطوطة على يد مجموعة كبيرة من أشهر العلماء والباحثين من جنسيات مختلفة، والغريب أن جميعهم فشلوا في تفسير حرف واحد مما هو مكتوب في المخطوطة، والشيء الوحيد الذي توصلوا له هو أن المخطوطة استعمل فيها نوع من علم التعمية القديم.

محتويات المخطوطة

تتكون المخطوطة من سبعة عشر فصلًا منفصلًا، كل فصل يتكون من ستة عشر ورقة، بإجمالي 272 ورقة، تشمل علوم مختلفة مثل الفلك والفضاء والنباتات والأعشاب، ولكنها كلها غامضة بشكل مثير، وكانت المخطوطة تحتوي على رسومات مميزة للغاية، لنباتات حقيقية وخيالية، وأبراج، وقلاع في الفضاء، ورسومات غريبة لشموس وأقمار، وغيرها من الرسومات الغامضة.

كُتبت المخطوطة من اليسار لليمين، ولكن لا يوجد بها أي علامات ترقيم معروفة لنا، وأهم ما يميز تلك اللغة هو أنه لا يوجد بها جملة تتكون من أكثر من عشر كلمات، والعديد من الكلمات تتكون من حرف أو اثنين، ويتشابه ترتيب الحروف مع اللغات السامية، فالبعض يظهر في أول الكمة فقط، والبعض يظهر في النهاية أو المنتصف فقط، ووجد بضعة كلمات مكتوبة باللغة اللاتينية في الصفحة الأخيرة، وبالأحرى آخر أربع أسطر مكتوبة بـحروف لاتينية مشوهه، ويوجد كلمتان في المخطوطة الرئيسية الحرفية تشبه الأبجديات الأوروبية في القرن الخامس عشر.

ثلاث فرضيات

النظرية الأولى.. شفرة سرية

أول فرضية حول تلك المخطوطة هي أنها مكتوبة بشفرة ورموز سرية، وكان هذا هو الاعتقاد الذي توقعه فوينيتش عندما حصل على المخطوطة، حيث فكر أنها ربما تكون مكتوبة بلغة سرية وتحمل شفرة ورسالة معينة.

النظرية الثانية.. مخطوطة مزيفة

هي فرضية غريبة قليلًا، حيث توقع بعض الباحثين أنها ربما تكون تلك المخطوطة زائفة، كتبها شخص غريب الأطوار لربح الأموال، واعتقدوا أنه ربما يكون ويليام فوينيتش نفسه هو من قام بكتابتها، وذلك بعد اطلاعه على مئات اللغات والأفكار بحكم مهنته في مجال الكتب.

إقرأ أيضا
البجع الأخرس

النظرية الثالثة.. حضارة مندثرة

الفرضية الأخيرة حول المخطوطة، هي أنه تم كتابتها بلغة حقيقية لحضارة قديمة غير معروفة، وربما كانت محاولة لخلق أبجدية جديدة للغة لا نعرفها.

 

إقرأ أيضاً

أسرار المخطوطة النحاسية التي تحوي أسرار أكثر من ستين موقع للذهب والفضة

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان