رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
141   مشاهدة  

هل يحب المجتمع المصري الفضيحة؟

الفضيحة
  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


أتابع الفتاوى بصفحة قطوف الموجودة على موقف الفيس بوك والتي بها مجموعة من الشيوخ يرسل إليهم الناس الأسئلة بدون اسم وينتظرون نشر الإجابة.

في الحقيقة الصفحة أحيانا تكون صادمة، تقرأ مجموعة من المشكلات التي لا تعرف كيف ينام أصاحبها، فهناك كمية من الأذى المتعمد من البعض الذي لا تتصور أنه موجود بالحياة.

فضمن المشكلات أرسل رجل للصفحة سؤالا حول ما إذا فعله كان حراما أم حلالًا، وكان السؤال عبارة عن قصة لو عرضت في السينما لاشمئززت من صاحبها.

فكان الرجل شريك سكن لشخص عرف بالتفتيش في حاسوبه الخاص أنه يشاهد أفلاما منحرفة بين الرجال وبعضهم البعض (أفلاما شاذة) فما كان منه سوى فضحه حتى نبذه الناس وانتحر.

هكذا القصة القصيرة جدا الحزينة جدا ومنحط الأخلاق لا يعرف الضمير حتى يحتكم إليه فأرسل رسالة لشيخ متصورا منه أنه (هيطبطب عليه) ويقو لله أحسنت، فما كان من الشيخ أن قال له أنه قتل نفسا وذنبه عظيم، ومنذ اللحظة الأولى التي فتش فيها حاسوب زميله في السكن وهو على معصيبة، ولو كان ما يفعله زميله معصية فكان لابد له أن ستر عليه.

أقرأ أيضا…الستات بتحس بايه بعد التحرش؟

اختار الرجل الفضيحة لا الستر ومن بجاحته كان لديه أملا أن يرحمه الشيخ.

بنفس الصفحة أرسلت طبيبة أمراض نساء، تقول أن بعض الرجال يلجأون لها لفض بكارة زوجاتهم إذا استعصى عليهم ذلك، ومع الكشف تعرف أن الزوجة ليست عذراء أو أنها أقامت أكثر من علاقة جنسية قبل الزواج  من طبيعة غشاء البكارة، وتسأل الطبيبة هل عليها فضح  هؤلاء الزوجات؟

تقف عاجزا عن فهم هذه العقلية، ماذا ستستفيد أو يستفي الزوج لو عرف الحقيقة؟..وهل لا تعرف الأستاذة أن الأصل في الشرع الستر؟ ..وهل للرجل أن يتوب عن الزنا بينما للنساء الفضيحة؟…فقد سترها الله حتى تتحداه هي وتسأل هل أفضحها؟

بالطبع أجاب الشيخ بعدم فضح هؤلاء النساء وألا تختار الطبيبة الفضيحة وأن الستر أولى.

بنفس الصفحة المدهشة أرسل رجل سؤالا حول زوجة أخيه التي عرف عن طريق الصدفة أنها تشاهد أفلاما إباحية خلال سفر زوجها، وسأل هل يفضحها ويقول لزوجها؟

فكان رد الشيخ ألا يختار الفضيحة وأن يخبر أخيه بالعودة من السفر أو مضاعفة إجازته حتى لا يحرمها من العلاقة الجنسية وأن هذا هو الحل الوحيد.

مع قضية منة شلبي الأخيرة في حيازة الماريجوانا والتي مازلت التحقيقات فيها جارية مع الخروج بكفالة، وجدت أن الكثيرين يميلون للفضيحة ويغلون من الممثلين بشكل غير عادي، وهم أنفسهم الذين يجرون لأخذ صورة معهم للتباهي!

إقرأ أيضا

فيبدو أن الشعب المصري كثير منه يرى الفضيحة على أنها (أكشن) تحريك مياه راكدة في حياته التي لا يعرف لها هدف.

وكثيرون يشعرون بالخواء النفسي ولا يعرفون لهم وجهة فيتخذون الفضائح لب وسوداني الوجود على السوشيال ميديا، وأنا أتحدث هنا عن الناس العادية لا صحافة الأخبار.

وإن كان في نشر باسبور منة شلبي انتهاكا كبيرا للخصوصية ولا علاقة له بالبحث عن خبر.

لا يوجد ناجح يلهث وراء نشر فضيحة، ولا يوجد عاقل صاحب ضمير يحبها، ولكن مع سرعة وصول المعلومات للناس أصبح الجميل في عرضة لها لأننا جميعا نقع في الخطأ وإلا كنا ملائكة.

الكاتب

  • إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان