رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
88   مشاهدة  

واهرب من القلق واروح على فين!

القلق
  • إسراء سيف كاتبة مصرية ساهمت بتغطية مهرجانات مسرحية عدة، وبالعديد من المقالات بالمواقع المحلية والدولية. ألفت كتابًا للأطفال بعنوان "قصص عربية للأطفال" وصدر لها مجموعة قصصية بعنوان "عقرب لم يكتمل" عن الهيئة العامة المصرية للكتاب بعد فوزها بمسابقة للنشر، كما رشحت الهيئة الكتاب لجائزة ساويرس.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



حفلات تقام ببطني لا أفهم سرها. أصوات غريبة محرجة للغاية خاصة لو كنت في زيارة لبيت صديق لك تزوره لأول مرة.

(خناقة) يا افندم تدور داخل القولون ، كما هناك دقات قلب سريعة وقبضة قلب وكأن أحدهم مسك قلبك بيده وعصره.

تخشب بالجسم، وأحيانا ضيق في التنفس يصل مع البعض إلى نوبات هلع (البانيك اتاكس) وحمدا لله أن هذا هو العرض الوحيد الذي لم يصيبني مع القلق اللعين.

ولكن أكثر ما يمكن أن يؤرق قلوق أو على الأقل هذا ما يكدر صفو حياتي، الذكريات السيئة.

بداية من الطفل (الرزل) الذي كان يتنمر عليك بالمدرسة وحتى مشاجارات العائلة التي تنتهي دائما بالتحقير من شأنك.

تجري خلفك هذه الذكريات كالأشباح أو كما الضفادع التي تقفز بلا هوادة .

تنهش في روحك وتعلي عندك الشعور بالحزن والغضب والحسرة على كل من عبر خلالك وأذاك.

الصديق الذي تخيلته صديقا فاستغل وجعك وضغط عليك به.

الحبيبة التي تركتك في منتصف الطريق من أجل بديل أكثر مالا.

كل الذكريات التي تصورت أنك تعافيت منها يخرجها القلق على أول طاولة منك، يفردها كما الفطاطري الذي يظل يلعب بالعجين حتى يتسع.

تتسع الأفكار والافتراضات:

هل لو قابلت حبيبتي السابقة أواجهها بحجم الاذى الذي طالني بسسبها؟

هؤلاء الذين اتهموني العام الماضي أنني حسود بعد كل ما أكننته لهم من حب، هل أواجههم بحجم الأذى الذي يلاحقني من اتهامهم لي القاسي؟

ماذا لو مت؟..يجب أن أترك رسالة كي لا يمشون بجنازتي. ماذا لو ماتت أكي، هل سأستطيع الصبر أثناء وجودهم ، أم أواجههم بحقيقة مرض الوسواس القهري الذي ينتقل بالوراثة وعوامل البيئة ، ولم يكن عشمنا أن يصدقوا الوسواس ولا يصدقونا ؟

إقرأ أيضا
فلسطين

افتراضات لا نهائية ستطاردك أولها دائما هل أو ماذا لو ، وبالنهاية تفقدك الشعور والاستمتاع بالوقت الحالي.

كنت قد تصورت أن القلق يعالج للأبد، ولكن صدقت صديقة مختصة قالت لي أنه سيلازمني حتى الممات.

لماذا أشاركك عزيزي القارىء هذه الكلمات، لأنني أحتاج أن أقول لكل من يعاني من اضطراب القلق أنه لن يهزمك لو أصررت على المقاومة.

ولأنني أحتاج الكتابة كما أحتاج الهواء. وهنا بيوميات القلق يمكنك متابعة مكيانيزمات للتصدي له، وعلي أن أبدأ من جديد كي أتعافى.

ولكن لا تنسى، فلا بديل للعلاج مع المختصين، وما كتبته من وحي تجربتي الشخصية.

الكاتب

  • القلق إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية ساهمت بتغطية مهرجانات مسرحية عدة، وبالعديد من المقالات بالمواقع المحلية والدولية. ألفت كتابًا للأطفال بعنوان "قصص عربية للأطفال" وصدر لها مجموعة قصصية بعنوان "عقرب لم يكتمل" عن الهيئة العامة المصرية للكتاب بعد فوزها بمسابقة للنشر، كما رشحت الهيئة الكتاب لجائزة ساويرس.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان