تقرأ الآن
وفيات تكنولوجية.. البقاء دائمًا للأذكى والأقوى

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
60   مشاهدة  

وفيات تكنولوجية.. البقاء دائمًا للأذكى والأقوى


الحروب التكنولوجية مستمرة بشكل سريع للغاية، الجميع يحاول المواكبة والتفوق وتثبيت أقدامه، وبالفعل نجح العديد في الوصول للقمة، وحددوا ماهية العالم الذي نعيشه اليوم، ولكن هناك شركات أخرى لم يكن طريقها مفروشًا بالورد، فتدهور حالها وهبطت للقاع وخسرت المنافسة الشرسة، وأسباب الخسائر كثيرة لا تُحصى، فما هي الشركات التي وافتها المنية ولم تستطع مواكبة التطورات.

  • كوداك Kodak

تأسست شركة كوداك الأمريكية عام 1888م، وهيمنت على مجال التصوير الفوتوغرافي، وكان لها السبق في تصنيع الكاميرات ذات الحجم الصغير، والتي مكنت غير المتخصصين من التصوير في أي وقت ومكان، واصبح التصوير متاحًا للجميع وليس المحترفين فقط، مما جعل اسم الشركة ينتشر في كل مكان بالعالم، وحققت نجاحًا ساحقًا عكر صفوه ظهور شركة فوجي فيلم اليابانية كمنافس لها، حيث قدمت منتجات أرخص وأطلقت حملات تسويق قوية حازت بفضلها على حصة كبيرة من السوق، ولم تستطع كوداك مواكبة تلك المنافسة، وتأخرت في تقديم التصوير الرقمي، مما تسبب في انخفاض مبيعاتها بشدة وبدأت معاناتها المادية في أواخر التسعينات، لذا بدأت الشركة بتغيير استراتيجيتها، وقامت بالتركيز على مجالي التصوير الرقمي والطباعة الرقمية، كما قامت برفع عدة قضايا لتحصل على براءات اختراع لتزويد الإيرادات، وتقدمت بطلب حماية من الإفلاس في المحكمة المختصة بالولايات المتحدة الأمريكية، كما قامت بإنشاء شركات فرعية تابعة لها، وبحلول عام 2013م، تنفست كوداك الصعداء وخرجت من الإفلاس.

  • BlackBerry

شركة بلاك بيري الكندية هي واحدة من أعرق وأقدم شركات الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، وكانت هواتف بلاك بيري المميزة بلوحة مفاتيح حقيقية مهيمنة على الأسواق العالمية لفترة طويلة، وقد بلغ عدد مستخدمي أجهزة بلاك بيري في عام 2012م أكثر من ثمانين مليون حول العالم وهو رقم ضخم للغاية آنذاك، ولكن بدأ الانهيار حينما اطلقت شركة آبل هاتف آيفون S4 وحقق نظام التشغيل الخاص بها نجاح منقطع النظير، وبدلًا من أن تهتم بلاك بيري بالتطوير، قامت بإصدار سلسلة من المنتجات العشوائية التي عجلت بموتها، وشهدت الشركة تخبطات عديدة ومحاولات يائسة لاسترجاع مكانتها، وحينما بدأت في مواكبة العصر وأصدرت هاتف Priv الذي يعمل بنظام الأندوريد، ولكن كان الأوان قد فات آنذاك، وانهارت الشركة العريقة بلا رجعة حتى الآن.

  • Pebble

واحدة من أكبر شركات التقنية، قامت بتصنيع الساعات الذكية عام 2013م، وقد مثلت ثورة في عالم المشروعات الإبداعية، ولاقت نجاحًا منقطع النظير منذ إطلاقها، وذلك نظرًا للميزات الكبيرة التي قدمتها، حيث يمكن توصيل هذه الساعات بأجهزة الأندوريد و iOS لعرض الإشعارات والرسائل، كما أنه يمكن تحميل عشرات التطبيقات المتوافقة معها، وفي عام 2015م، تم طرح الجيل الثاني والتي حطمت رقمًا قياسيًا في المبيعات حول العالم، ولكن في عام 2016م، أوقفت الشركة إنتاج الساعات الذكية بسبب مرورها بأزمة مالية وتراكمت الديون، ولم تتمكن الشركة من مجابهة تلك المشكلات وفي نهاية العام أعلنت Pebble رسميًا أنها لن تقوم بصنع أو دعم أي أجهزة أخرى، وأن الشركة أفلست رسميًا، وقامت شركة Fitbit  المتخصصة في مجال اللياقة البدنية بشراء حقوق الملكية الفكرية، وقامت بتعيين العديد من موظفي شركة Pebble السابقين.

 

إقرأ أيضاً

الباسورد.. كيف بدأت كلمات المرور في عصور ما قبل التكنولوجيا ووصلت للبصمات؟

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان