رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
709   مشاهدة  

يوميات القلق .. اشكر نفسك

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


عزيزي القارىء أتمنى أن تكون مازلت هنا تتابع هذه السلسة من مشاركتي لأفكاري عن القلق ، وعلى وعد أن أستكمل معك بمقالاتي القادمة استراتيجيات للسيطرة على هذا الأخطبوط اللعين.

 باختصار شديد لمن فتح هذا المقال مصادفة أو فضولًا، أنا فتاة تعاني من زيادة حدة القلق، واضطراب القلق العام له أذرع مثل الأخطبوط، وطرق كثيرة للسيطرة على كل فصوص عقلك.

وتختلف طرقه من شخص لآخر؛ أي ربما تكون مثلي تمامًا تحارب القلق، ولكن كل طريق  أو عرض للقلق يختلف  شدته من شخص لآخر؛ لذلك حاول فقط أن تأخذ خطواتي على هيئة نصائح للجميع.

من أكثر الطرق التي يسلكها القلق مع الناس، وبالأخص مع من يعانون من اضطراب القلق العام؛ الشعور بالذنب.

القلق
لتقليل معدل القلق..اشكر نفسك

نراجع كل ذكرياتنا منذ الصغر وحتى الآن بشكل وسواسي أحيانًا، فتتكرر مهاجمة الذكرى عدة مرات باليوم الواحد، فتخيل أن تكون مستمتعًا بعمل طبخة ما، وتهاجمك نفس الذكرى التي قطعت عليها الطريق منذ ساعة، أو منذ دقائق. تهاجمنا الذكريات ونحن نشاهد فيلمًا رومانسيًا فتفسد علينا لحظات سلامنا.

 من يعاني من شدة مهاجمة ذكريات الماضي له يجلد ذاته بالمرات، وأول شيء يفكر فيه بعد موقف سيء، أن يلوم نفسه قبل أن يلوم الآخرين، ولا يحاول حتى  فهم الظروف التي تسببت بالموقف ، وهذا يزيد من معدل القلق بكل تأكيد.

صورة تعبيرية لمهاجمة ذكرى ما تزيد من القلق

علاج لوم النفس يحتاج لاستراتيجيات محددة لتغيير السلوك ضمن أساليب العلاج المعرفي السلوكي، وللتغلب على فرض الذكريات على الشخص بشكل وسواسي متكرر.

 ولكل شخص طريقة مختلفة في تعديل سلوكه، ولا تغني المقالات والكتب عن العلاج المتخصص إن كانت حدة هذه الأفكار والمشكلات متكررة بشكل مرضي، ورغم ذلك سأسرد أساليب المتخصصين بمقالاتي القادمة.

القلق
اشكر نفسك لتحارب القلق

ولكن نصيحتي اليوم لكل من يعاني من القلق، ولكل شخص يحارب ذكريات الماضي، ويجلد ذاته لا إراديًا أن يشكر نفسه. حاول كما تجلد ذاتك أن تشكر نفسك دائمًا على كل موقف تصرفت فيه بشكل صحيح.

اأثناء كل الضغوطات لا تنسى أرجوك أن تشكر نفسك على كل مرة تحاول فيها التغلب على هذه الأفكار، وكل مرة أخطأت فيها، ولكنك حاولت فيها بكل ما أوتيت من علم وقوة، وبكل مرة تغلبت على نفسك وسامحت الآخرين.

إقرأ أيضا

بعد ما مررت به من ضغوط أثناء الحظر، اشكر نفسك أنك قد تغلبت على هذه الفترة دون أن يمسك الجنون، لا تنسى أن تشكر نفسك عن كل نجاح ولو صغير، وكل شيء تعلمه ونفعت به نفسك والأخرين.

بعد كل الذي عانيته في هذه الدنيا اشكر نفسك أنك مازلت هنا تقرأ هذا المقال وتحاول فهم نفسك، فكل المشكلات النفسية يكون حلها أيسر إذا بدأت بتقدير نفسك والثقة فيها، والتصالح معها.

الكاتب

  • إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان