رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
57   مشاهدة  

التصاق في الكرسي وولادة الطفل الحجري .. أحداث مأساوية مرعبة لا يصدقها عقل


هناك العشرات من الحوادث المأساوية التي تدور حولنا كل يوم، ومعظمها لا نعلم عنه شيئًا إلا من خلال التلفاز أو وسائل الإعلام المختلفة، فنتعاطف قليلًا مع الضحايا، وربما نذرف الدموع من أجلهم، ولكن من المؤكد أننا ننساهم بمجرد أن يتشتت ذهننا ونستمع لشيء آخر، أما عن تلك الحوادث التي سنطرحها هنا، فهي بشعة ومخيفة لدرجة ستجعلها راسخة في ذهنك، ولن تخرج من عقلك بسهولة.

امرأة علقت في كرسيها لعدة أشهر

منزل باربرا فوستر
منزل باربرا فوستر

في شهر فبراير عام 2017م، قام متطوع في كنيسة أوهايو بطلب النجدة لمساعدته في حمل سيدة عجوز، حيث قال المتطوع أن امرأة تبلغ من العمر 75 عامًا كان يعتني بها منذ أكثر من عقد، لأنها تعاني من الشلل ولا تستطيع التحرك بنفسها، وأوضح أنها رفضت الخروج من كرسي مريح لها، لدرجة أنها التصقت به ولا يستطيع المتطوع تحريكها، ولم يتوقع رجال الشرطة مدى سوء الأمر، وتفاجؤوا من هول المشهد المروع الذي كان ينتظرهم عندما وصلوا إلى منزل باربرا فوستر.

تم العثور على باربرا، التي كان وزنها في ذلك الوقت 250 كيلو تقريبًا، وكان جسدها ملتصقًا بكرسيها حرفيًا، حيث بدأ جلدها في الذوبان داخل القماش، يبدو أنها لم تغادر ذلك الكرسي لمدة عام على الأقل، وعندما أخرجها موظفو الطوارئ من المنزل بدأت عظام باربرا في الانكسار لأنها كانت ضعيفة للغاية، وبُترت ساق باربرا اليسرى بعد وقت قصير من وصولها إلى المستشفى، وتوفت بعد إقامة لمدة شهر في المستشفى.

 الطفل الحجري

في عام 1955م، عانت زهرة أبو طالب البالغة من العمر 26 عامًا آنذاك، من آلام المخاض الشديدة، وظلت في تلك المعاناة لمدة 48 ساعة قبل نقلها إلى مستشفى محلي في المغرب، وعند وصولها شاهدت زهرة امرأة أخرى تموت من آلام مبرحة أثناء الولادة، الأمر الذي أخافها لدرجة أنها هربت إلى المنزل خوفًا من الولادة، وبعد فترة من الوقت توقفت آلام المخاض تمامًا، وواصلت زهرة حياتها من مكان توقفها، ولم تلد ذلك الطفل قط، ولم تحمل مرة أخرى أبدًا، وتبنت ثلاثة أطفال وأصبحت في النهاية جدة، وبعد مرور 46 عامًا من تجربتها المرعبة في المستشفى، شعرت زهرة بألم شديد في بطنها، وأجرى الأطباء فحصًا بالموجات فوق الصوتية، وكشف التصوير بالرنين المغناطيسي عن كتلة الجنين الذي لم يولد، واكتشف أن حمل زهرة كان خارج الرحم والجنين ينمو من قناة فالوب إلى معدتها، نظرًا لأن الطفل لم يولد أبدًا، فقد تكلس بشكل أساسي داخل جسم زهرة وتمت إزالته خلال جراحة استغرقت أربع ساعات، وهكذا أنجبت زهرة طفلًا حجريًا بعد أن تجاوزت السبعين من عمرها، وهي تجربة مرعبة بالطبع، ستطارد كل امرأة حامل في كوابيسها.

المصدر

 (1)

إقرأ أيضا
أغنية ألغت رحلة

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان