تقرأ الآن
الكنغر والبطريق والبط.. حيوانات تبدو لطيفة إذا استثنينا ممارستها الجنس مع الجثث!

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
100   مشاهدة  

الكنغر والبطريق والبط.. حيوانات تبدو لطيفة إذا استثنينا ممارستها الجنس مع الجثث!


عالم الحيوان مملكة كبيرة وغامضة للغاية، يحدث بها العديد من الأمور الغريبة والمهيبة، فحتى وقتنا هذا، وعلى الرغم من التطور الهائل الذي وصل له العالم، إلا أننا لازلنا في اكتشافات جديدة يوميًا، ونفاجئ من تصرفات بعض الحيوانات، التي فد تبدو بريئة ولطيفة للغاية، ولكنها في الحقيقة تقوم بأمور شنيعة للغاية، أبشع حتى من افتراس بعضها البعض، بل تجاوز الأمر إلى حد أن تمارس الجنس من الجثث الحيوانات الميتة.

  • البطاريق

لاشك أنك شعرت بصدمة عند قراءة هذا العنوان، نعم فذلك الكائن الجميل واللطيف يجامع جثث الحيوانات، خاصة ذلك النوع صغير الحجم الذي يعيش في القارة القطبية، اُكتشف ذلك السلوك الشاذ في البطاريق في عام 1912م، وذلك أثناء وجود بعثة علمية باسم “سكوت أنتاركتيكا”، في القارة القطبية لأغراض علمية، في الفترة ما بين 1910م و1913م، واكتشف عالم الأحياء “جورج موراي ليفيك” سلوك البطاريق الشاذ، ولكنه حذف هذه المعلومات من السجل الرسمي للبعثة، وأبقاها سرية لما يقارب من مائة عام، وأوضح ليفيك في بحثه، أن البطريق يقوم بهذا السلوك بشكل عفوي أكثر منه وحشي، حيث تشبه وضعية الأنثى الجاهزة للجماع وضعية البطريق الميت، لذا لا تستغرب ممارسة البطاريق هذا السلوك، فعند رؤية الذكر للأنثى الميتة بوضعية معينة يتسبب ذلك في إثارته جنسيًا، أي بمعنى أدق لا يميز ذكور البطاريق بين الإناث الحية التي تنتظر الجماع الطبيعي، والبطاريق الميتة.

  • الكنغر

في عام 2016م، انتشرت صورة أسرت القلوب، لذلك الكائن الأسترالي اللطيف، والذي يحبه الجميع، حيث شوهد ذكر كنغر وهو يحزن بجوار أنثى كنغر ميتة، ولكن الحقيقة كما وضحها “مارك آلدريج” العالم الأسترالي، ليست كما توقعنا، حيث أوضح أن الناس أساءوا فهم الصورة تمامًا، وبين أن الذكر كان مُثار جنسيًا بشدة، وكان يلعق نفسه بشدة ليهدأ من استثارته قليلًا، وكان يحاول جعل الأنثى الميتة تقف حتى يتمكن من معاشرتها، وذلك بعدما فشل في ممارسة الجنس معها وهي مستلقية.

  • البط

البط كائن جميل ومحبوب ولطيف المظهر، ولكن افعاله الجنسية عبارة عن فيلم مرعب، ويمارس التزاوج بسلوك فظيع لا يمكن تخيله، حيث صرح عالم الأحياء الهولندي “كايس مويليكر”، والذي يعمل في متحف التاريخ الطبيعي بروتردام، أنه سمع في احد الأيام صوت غريب بالقرب من نافذة منزله، وعندما نظر إلى الخارج رأى ذكر بط ميت، وذكر آخر يقف إلى جانبه، ثم بدأ الذكر الحي في ممارسة الجنس مع جثة الذكر الميت، واستمرت تلك العملية الجنسية المثلية المريعة، مدة 75 دقيقة متواصلة!.

  • الدولفين

إقرأ أيضا

كل ما قرأته سابقًا لن يكون صادمًا مقارنة بما ستقرأه في السطور المقبلة، في عام 2000م، كان هناك بعثة لمجموعة علماء تحت البحر، وتم مشاهدة اثنين من ذكور الدلافين كاما يحرسان جثة أنثى ويتصارعان على البقاء بجانبها، كانا الذكرين مهتاجين جنسيًا بشدة، ويتناوبان على الصعود للسطح للتنفس، وكانا يتبادلان ممارسة الجنس على الجثة بشكل عنيف، واستمر ذلك الوضع طوال يومين، حيث تناوب العلماء على مشاهدتهما.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان