رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
7٬454   مشاهدة  

انطوائي كان يبيع العسل في العريش..من هو التكفيري “أبو عبدالله” في مسلسل الاختيار ؟

أبو عبد الله .........................................................................
  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


Share

تبدأ الرواية كلها عندما تعرف ضابط الصاعقة الأسبق الخائن هشام عشماوي ونجح في مقابلة المكنّى “أبو عبدالله” قادمًا من سوريا التي لجأ إليها عبر الحدود التركية حيث كانت الملاذ الأخير بوساطة من الخائن الأخر عماد الدين عبد الحميد ضابط الصاعقة أيضًا وهو اللقاء الذي مهد لكثيرًا من العمليات الإرهابية في صحراء مصر الغربية وسيناء والتي ألحقت خسائر بشرية من جنودنا في القوات المسلحة أبرزها هجوم الواحات الذي تتناوله الحلقات القادمة من مسلسل الاختيار.

لقائه بعشماوي 

اختار التكفيري توفيق فريج زيادة إسمًا حركيًا وكنية “أبو عبد الله” وهو الذي وضع اللبنة الأولى ويعد مؤسس جماعة أنصار بيت المقدس الارهابية في شتاء يناير عام 2011 والتي قدمت ولائها لاحقًا وبايعت تنظيم داعش الإرهابي لتحمل اسمًا جديدًا ألا وهو “ولاية سيناء” بعد أن كلف زيادة عشماوي بتدريب باقي التكفيريين على أساليب قتالية واشترط عليه نقل خبراته العسكرية التي اكتسبها خلال الفترة التي عمل بها في قوات الصاعقة المصرية كضابطًا وهو الذي كلفه بمهمة اغتيال وزير الداخلية التي لم تنجح في عام 2013 بمدينة نصر بالقاهرة.

أبو عبد الله .........................................................................
الارهابي توفيق فريج زيادة

من بائع للعسل إلى قائد أحد التنظيمات إرهابية 

وحسب تقريرًا مطولًا بعنوان “”الوجه الآخر لآلهة العنف” توفيق فريج.. الزعيم المؤسس لـ”بيت المقدس” نشرته صحيفة البوابة نيوز في صيف 2016 فإن توفيق فريج زيادة كان رجلًا عاطلًا تخرج بعد أن حصل على دبلوم التجارة ثم بدأ عمله في بيع العسل من خلال محل صغير في مدينة العريش بشمال سيناء وفي عام 2005 فقد تم القبض عليه من قبل قوات الأمن واعتقل ثم افرج عنه في العام التالي من قبل جهاز أمن الدولة بعد أحداث تفجيرات شرم الشيخ.

 

أبو عبد الله .........................................................................
مشهد من مسلسل الاختيار

 

شديد الإنطوائية 

كان فريج  أبو عبد الله زيادة شخصًا انطوائيًا ومنعزل عن الجميع ودائم السكوت ولهذا السبب لم يستطع أحدًا أن يعلم ما يحمل بداخله حتى أن أجهزة الأمن تفاجئت ان توفيق فريج زيادة الرجل الغامض والشيطان الأخرس أصبح قائدًا لتنظيمًا ارهابيًا ينفذ عمليات على الحدود الغربية المصرية وفي شبه جزيرة سيناء.

مقتله 

و بائع العسل الحاصل على دبلوم التجارة والانعزالي شديد الصمت كان زعيمًا لأساتذة ومهندسون وضباط كمحمد احمد نصر وعشماوي و عماد عبد الحميد قبل أن يلقى مصرعه في مارس عام 2014 وسط تضارب حول مقتله إذ أكدت جماعته التكفيرية انه تحول إلى أشلاء جراء انفجار قنبلة كان يحملها في احدى السيارات التابعة للتنظيم وأخرى أنه سقط قتيلًا في اشتباكات.

الكاتب

  • أحمد الأمير

    صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
21
أحزنني
4
أعجبني
4
أغضبني
7
هاهاها
4
واااو
3
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان