تقرأ الآن
عروسان يرسلان فاتورة إلى ضيوف الزفاف الذين لم يحضروا

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
26   مشاهدة  

عروسان يرسلان فاتورة إلى ضيوف الزفاف الذين لم يحضروا

الزفاف

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.


 أثار زوجان من شيكاجو مؤخرًا نقاشًا ساخنًا عبر وسائل الإعلام الاجتماعية بعد نشر صور الفواتير التي أرسلوها إلى ضيوف الزفاف الخاص بهم الذين أكدوا حضورهم ولكنهم قرروا في نهاية المطاف عدم الحضور.

قام دوج سيمونز، 44 عامًا، وديدرا ماكجي، 43 عامًا، بدعوة 109 ضيف إلى حفل زفافهم الخيالي في منتجع رويالتون نيجريل في جامايكا. وبالرغم من أن بعض الضيوف أكدوا مرارًا وتكرارًا حضورهم لكنهم فشلوا في نهاية المطاف في حضور اليوم الكبير. مما جعل الزوجين يشعران بالظلم الشديد لدرجة أنهم قرروا عمل فواتير لتغطية تكاليف وجبات الغائبين وارسالها لهم. ويطالب نموذج من الفاتورة المنشورة على فيسبوك بأن يدفع الضيوف الذين لم يأتوا 120 دولارًا عن كل شخص كتعويض عن النفقات التي تكبدها الزوجان نيابة عنهما في الزفاف.

تقول الفاتورة: “المبلغ أعلاه هو تكلفة مقاعدكم الفردية. ولأنك لم تتصل بنا أو تعطينا إشعارًا بأنك لن تحضر، فإن هذا المبلغ هو ما تدين به لنا لدفع ثمن مقعدك مقدمًا. يمكنك الدفع من خلال أي تطبيق دفع. يرجى الاتصال بنا وأعلمنا أي طريقة للدفع تعمل لديك.

“لا تشعر بالإهانة عندما أرسل هذه الفاتورة إليك. سأرسلها عبر البريد الإلكتروني والبريد المعتمد…فقط في حالة أنك لم تحصل على البريد الإلكتروني.” دون دوج سيمونز على الفيسبوك.

قال سيمونز، صاحب شركة صغيرة، لصحيفة نيويورك بوست أنه اختار الاستراتيجية غير التقليدية لجعل الضيوف الذين لم يحضروا يدفعون لأنهم كانوا لديهم فرص متعددة للسماح له وعروسه أن يعلموا أنهم لم يتمكنوا من الحضور. “سألناهم أربع مرات عن حضورهم وظلوا يقولون نعم. كان علينا أن ندفع مقدمًا لجامايكا،” قال العريس. “لم يخبرني أحد أو يراسلني بأنه لا يمكنه الحضور، هذا كل ما كنت أطلبه. إذا أخبروني أنهم لن يستطيعوا الحضور، سأكون متفهم لكنهم لم يخبروني بشيء ودعوني أدفع لهم ولاصدقائهم. أربعة أشخاص أصبحوا ثمانية أشخاص. أخذت ذلك بشكل شخصي”.

إقرأ أيضا
كهف

وقد قسمت الفواتير غير العادية الناس على وسائل التواصل الاجتماعي إلى فريقين. وقف البعض مع العروسين الجدد ومدحوهم لامتلاكهم الشجاعة لجعل الضيوف الذين لم يأتوا يدفعون، في حين وصف آخرون الخطوة بأنها “مبتذلة” أو “تافهة” مدعين أن الضيوف لم يكونوا مدينين للزوجين بأي شيء.

نشر سيمونز في وقت لاحق مرة أخرى على فيسبوك، مدعيًا أنه حصل على مئات الرسائل الداعمة من الناس الذين مروا بتجارب مماثلة.

الكاتب

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان