تقرأ الآن
الحضن مش عيب.. سيبوا خلق الله يعرفوا الحب

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
157   مشاهدة  

الحضن مش عيب.. سيبوا خلق الله يعرفوا الحب


في البداية دعوني احكي لكم قصة قصيرة حدثت معي منذ يومين، كنت أنا وأخي في منطقة وسط البلد بالتحديد في ميدان التحرير نقف في انتظار مجموعة من اقاربنا، وسبب المقابلة هو حقاً خبر حزين بشدة، ولكن كل الحزن والضيق الذي كنا نشعر به تحول تماماً إلى حالة من الذهول عقبها ضحك هستيري، عندما كان أخي يحتضن سيدة من أقاربنا يتخطى عمرها 50 عام، ولكن الشباب المصري الطاهر جاء من الخلف حتى يتطول علينا (سيب النعجة يا خروف)!!!

الحضن في الشارع

الأمر يا سادة فقط في مشهد الحضن باختصار لا يتعلق من قريب أو بعيد بأخلاق وهذا (الكلام الفاضي) ولكن للاسف أفراد هذا المجتمع لم يعد الحضن والدفئ والمشاعر الطيبة بالنسبة لهم أمر لطيف، وأكبر دليل على ذلك إذا قمنا بتغير تفاصيل القصة، وكان أخي يحتضن فتاة من عمره بالغصب أو يتحرش بها، لن يتعجب هذان الشبان من الأمر، ولكنهم على العكس من الممكن أن يشاركوا معه اللحظة السعيدة ومن الممكن أن ينتهي الأمر بحالة تحرش جماعي، كان أعظم تعبير عن كره الأشخاص للحب عندما قال صلاح جاهين..

فيه ناس تنام ع الأرض في الشارع

وناس تبيع العرض في الشارع

وفي الشارع أخطـاء كتيـر صبحت صحيحة

لكــن صحيح حتكون فضيحـه

لو يوم نسينا

وبوسنا بعض في الشارع 

لماذا اصبحنا نكره الحب والاحضان ونحن في الأساس أولى حضارات العالم التي عرفت معنى الحب وقيمة الحياة والعلاقات الإنسانية بين البشر، بشكل شخصي اجد نفسي ابتسم بشدة عندما اشاهد ولد وبنت يحتضنون بعضهم البعض دون الرغبة حتى في معرفة طبيعة علاقتهم، فحقاً ما الضرر الذي يمسك يا صاحب الأخلاق ومشرع الأصول في مشهد شاب وفتاة يحتضنون بعض أو يقبلون بعض، رفضكم لهذه المشاهد لا يعبر إلا عن طبيعتكم العدوانية الكارهة للحياة والجمال.

الحضن في الثقافة الفرعونية

ومن أسخف الأشياء التي اسمعها هي (الناس هتقول ايه.. أيوه حضرتك عرفني هتقول ايه؟)  حقاً شيء مفزع أن يضع أفرد مجتمع بأكمله انفسهم داخل سجن من وهم اسمه ( الناس تقول ايه) ويتخلون تدريجياً عن كل مظاهر البهجة والسعادة “علشان الناس طبعاً “، وقد لمست هذا الأمر عندما كنت في ثانوي  وصادفت ابن خالتي في الشارع صدفة ولأننا للأسف (عيلة طبيعية) احتضنته وقبلته، ولكن النظرات المحيطة بي جعلتني أشعر أننا نقف بدون ملابس، وسألتني بعد ذلك واحدة من صديقاتي سؤال عبقري حقاً (وهو الناس هتعرف منين أنه ابن خالتك انتم مش شبه بعض) ولكني لم اكن في موقف يجعلني أحاول الدفاع عن نفسي وكان ردي أنني غير مطالبة بالكشف عن هوية أي شخص (أنا حرة) ولكن هذه الأجيال التي تربت على كره المودة والتعبير عن الحب لا يمكن أن تقبل مشاهد شاب وفتاة مهما كانت طبيعة علاقتهم يحتضنون بعضهم.

علموا أولادكم الحب، وأن الحضن طريقة للتعبير عن الاشتياق والحب والصداقة والود ولا ينحصر فقط في الرغبة الجنسية.

إقرأ أيضاً

قواعد العشق الأربعون بين الحب الإلهي و الإضرار بالعقيدة !

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان