رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
27   مشاهدة  

العلكة تلقي ضوءًا رائعًا على النظام الغذائي للمراهقين في العصر الحجري

العلكة
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



قبل عشرة آلاف عام، كانت مجموعة من المراهقين من العصر الحجري في السويد يقضمون على راتنج أسود يشبه القطران مصنوع من عيدان الأشجار. مثل المراهقين المعاصرين، بصقوا “العلكة” عندما انتهوا منها. كانوا غافلين عن حقيقة أن الباحثين بعيدًا في المستقبل سيستخدمونها لفهم نظامهم الغذائي وصحة الفم بشكل أفضل.

تم العثور على قطع “العلكة” قبل 30 عامًا في موقع أثري بالقرب من مدينة جوتنبرج السويدية. قال أندرس جوثرستروم، المؤلف المشارك لدراسة جديدة حول العلكة، أن المراهقين ربما قاموا بتحسين الراتنج حتى يمكن استخدامه لتجميع الأدوات والأسلحة.

أضاف جوثرستروم: “هذه الفرضية المرجحة. كان من الممكن بالطبع أنهم مضغوها لمجرد أنهم أحبوها أو لأنهم اعتقدوا أن لديها بعض الأغراض الطبية.”

بذلك، تركوا وراءهم أدلة محيرة عن حياتهم.

على الرغم من أن الباحثين في عام 2019 استخدموا العلكة لرسم خريطة للملامح الجينية للمراهقين من العصر الحجري، نظر إمراه كيردوك وفريقه على وجه التحديد في ما يمكن أن تكشفه العلكة عن النظم الغذائية للمراهقين وصحة الفم. وجدوا أن المراهقين من العصر الحجري، قبل أن يفرقعوا الراتنجات في أفواههم ويبدأوا في المضغ، استمتعوا بوجبة من الغزلان والتراوت والبندق.

وجدوا أيضًا تتبع الحمض النووي لأنواع الطيور، بما في ذلك البط البري وأبو الحناء الأوروبي. بالإضافة إلى حيوانات أخرى مثل الثعلب الأحمر وثعلب القطب الشمالي والذئب. يشتبه الباحثون في أن المراهقين استخدموا أسنانهم لتحضير عظام الطيور وجلود الكانيدا كأدوات أو ملابس.

قال جوثرستروم: “يوفر هذا لمحة عن حياة مجموعة صغيرة من الصيادين وجامعي الثمار على الساحل الغربي الاسكندنافي. أعتقد أنه أمر مدهش، هناك طرق أخرى راسخة لمعرفة ما يتعلق بالتغذية والنظام الغذائي بالعصر الحجري. لكن هنا نعلم أن هؤلاء المراهقين كانوا يأكلون الغزلان والسلمون المرقط والبندق قبل 9700 عام على الساحل الغربي للدول الاسكندنافية.”

لم يكن هذا كل ما اكتشفه الباحثون. كما لاحظ جوثرستروم، اكتشفوا أيضًا أن أحد المراهقين “يعاني من مشاكل خطيرة في أسنانه”.

وكشفت دراستهم أن أحد المراهقين كان يعاني من “عدد من البكتيريا التي تشير إلى حالة خطيرة من التهاب دواعم السن”. كانت عدوى اللثة هذه مؤلمة، وأوضح جوثرستروم أن المراهق ربما بدأ يفقد أسنانه بعد وقت قصير من مضغ الراتنج.

إقرأ أيضا
القاتلة

هكذا كشفت العلكة عما أكله المراهقون في العصر الحجري وبعض المشاكل الصحية التي عانوا منها. لكن جوثرستروم أشار أيضًا إلى أن الاكتشاف له آثار أعمق، ويرسم صلة رائعة بين المراهقين في السويد والأشخاص الذين يعيشون اليوم.

قال: “لديك بصمة من فم المراهق الذي مضغ العلكة منذ آلاف السنين. إذا كنت تريد وضع نوع من النظرة الفلسفية، فإنه يربط بالنسبة لنا القطع الأثرية والحمض النووي والبشر.”

الكاتب

  • العلكة ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان