تقرأ الآن
الكاري والكركم وسر المادة الصفراء التي ستجعلك سعيدا

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
362   مشاهدة  

الكاري والكركم وسر المادة الصفراء التي ستجعلك سعيدا

الكاري

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.


هل تتخيل أن المادة المسببة لاكتساب الكاري والكركم للون الأصفر، قادرة على تحسين ذاكرتك ومساعدتك في العلاج من الاكتئاب وجعلك سعيدًا.. كيف هذا؟

أجرت جامعة كاليفورنيا بحث على 40 شخصًا ما بين سن الـ50 و الـ90 يعانون من مشاكل خفيفة في الذاكرة لمدة 18 شهرًا حيث تناول نصف العدد 90 ميليجرام من الكركومين –وهو المادة الكيميائية المسببة في اللون الأصفر للكاري والكركم – مرتين يوميًا بينما النصف الأخر تناول دواء بديل طوال الـ18 شهر.

بعد رصد مستويات الكركومين في دم الـ20 شخص وخضوعهم لتحاليل واختبارات ومسح PET وجدت الدراسة أن أولئك الذين أخذوا الكركمين شهدوا تحسنًا كبيرًا في كل من الذاكرة والمزاج ففي اختبارات الذاكرة أظهروا تقدم بنسبة 28% على مدار مدة البحث واظهروا أيضًا تقدم خفيف في تصرفهم بشكل عام.

يكون هذا السبب وراء انخفاض نسبة إصابة سكان الهند بالزهايمر حيث أن الكاري والكركم شبه أساسين في المطبخ الهندي.

صرح الدكتور “جاري سمال” أحد الباحثين أن لا يُعرف كيف بالضبط كيف الكركمين يمارس آثاره ولكن من المرجح أن تكون قدرته على الحد من التهاب الدماغ الذي ربطته الأبحاث بأمراض الزهايمر والاكتئاب مؤخرًا هي السبب.

في الوقت الراهن سوف توسع الجامعة البحث على عدد أكبر من المشتركين مع وجود أمال في بدأ بحوث أخرى عن تأثير الكركومين على أشخاص في مرحلة سنية أخرى أو ناس معرضين لمرض الزهايمر جينيًا وقدرة الكركومين في أن يعالج الاكتئاب كليًا.

إقرأ أيضا

كان الكركومين مصدر إحباط للعلماء بسبب عدم استقراره وعدم قدرته على إنتاج أي شكل يبشر بأنه ممكن من وضعه في أي دواء كيميائي لكن أكد الدكتور “سمال” أن لن يكون هذا مهمًا إذا أثبت الكركومين قدرته على شفاء مشاكل الذاكرة والاكتئاب لأنه قادر وحده على فعل ذلك بدون التفاعل مع مواد كيمائية أخرى.

اقرأ أيضا

لماذا قرر أحمد عز سرقة تاريخ مصنع حديد الدخيلة؟

الكاتب

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان