رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
99   مشاهدة  

الملياردير المثير للجدل الذي يمتلك العديد من لوحات وتذكارات هتلر

الملياردير
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



برز رجل الأعمال هارلان كرو لأول مرة في أواخر الثمانينيات، عندما انخرط في إمبراطورية العقارات الواسعة التي أسسها والده، تراميل كرو، في دالاس، تكساس عام ١٩٤٨. بفضل نجاحه في مجال العقارات، يُعتقد أن تراميل كرو قد جمع ثروة هائلة تقدر بنحو ٥٠٠ مليون دولار، الذي، في عصر ما قبل ازدياد عدد المليارديرات في جميع أنحاء العالم، جعله أحد أغنى الرجال في سنه ووضعه في المرتبة 26 على قائمة فوربس للأثرياء الأولى في عام 1982. نجح ابنه هارلان في إدارة الثروة التي ورثها بثقة في العقود التي تلت ذلك. على الرغم من اختلاف المصادر حول القيمة الدقيقة لأصوله، إلا أنه غالبًا ما يوصف بأنه ملياردير.

لكن في حين أن فطنة هارلان كرو التجارية لم تكن موضع شك أبدًا، فقد أصبح مع ذلك إلى شخصية مثيرة للجدل في السنوات الأخيرة. لطالما كان الملياردير أحد أبرز المانحين للحزب الجمهوري. كما تعرض لانتقادات بسبب العديد من الهدايا التي منحها لصديقه، قاضي المحكمة العليا كلارنس توماس.

بحسب ما ورد دفع كرو مقابل العديد من العطلات الفاخرة لتوماس. كذلك يقال إنه ساعد في تمويل دراسة حفيده. ادعى النقاد أنه لم يتم الكشف عن مثل هذه الهدايا بشكل صريح. أثار هارلان كرو أيضًا الدهشة بعد أن تم الكشف عن أنه جامع متحمس للتذكارات التاريخية، ولديه مجموعة كبيرة من العناصر المتعلقة بأدولف هتلر والحزب النازي الألماني. حيث تساءل البعض عن سبب انشغال الملياردير بمثل هذا القائد الفاشي الشنيع.

مجموعة هارلان كرو المثيرة للجدل

لقد وضعته ثروة هارلان كرو الهائلة وشبكته القوية بين نخب الأعمال الغربية في وضع يمكنه من الانغماس في شغفه بجمع كل من الفن والتحف التاريخية. اهتمامات كرو واسعة، لكن العديد من المنافذ الإخبارية سلطت الضوء على انشغاله بالعديد من أكثر قادة القرن العشرين بؤسًا. يشير النقاد إلى مجموعة من المنحوتات التي جمعها كرو في حديقة قصره، والتي أشار إليها البعض باسم “حديقة الشر”. تتضمن المنحوتات تماثيل القادة للشيوعيين لينين وستالين وماو وغيرهم من الطغاة.

مع ذلك، فإن القطع الأكثر إثارة للجدل في مجموعته هي أشياء مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بأدولف هتلر. بحسب ما ورد يمتلك كرو نسخة موقعة من مذكرات هتلر، “كفاحي”. تعتبر مذكرات هتلر نص معاد للسامية يحدد النظرة التي تقوم عليها النازية. الكتاب جزء من مجموعة أوسع من الأشياء النازية والأمتعة الشخصية، بما في ذلك لوحتان للمناظر الطبيعية رسمهما هتلر أثناء محاولته بدء مشواره كفنان. على الرغم من أن اللوحات بلا شك ذات أهمية تاريخية، إلا أن الخبراء في حرفة الرسم عادة ما يسخرون من مهارات هتلر الفنية.

مواجهة النقد

تعرضت مجموعة هارلان كرو الهائلة من الأدوات من أقصى الطيف السياسي لانتقادات وحيرة لأكثر من عقد. حيث قدم ضيوف قصر عائلته في دالاس شهادة للصحافة يصفون المعروضات المشكوك فيها. مع ذلك، يؤكد كرو أن اهتمامه بالفاشية تاريخي بحت وأنه يكره الفاشية والشيوعية على حد سواء. كما قال أن الأشياء الموجودة في مجموعته، بما في ذلك التماثيل في “حديقة الشر”، تهدف إلى تحذيرات من التاريخ من أن الخير ينتصر على الشر.

إقرأ أيضا
النعجة

يجب أن يقال إنه حتى “حديقة الشر” لكرو وتماثيله العديدة للطغاة مصحوبة بحديقة أخرى تحتفل بالنهضة الإيطالية مع تماثيل نصفية لشخصيات مثل الشاعر الملحمي دانتي. كذلك نجت والدة كرو، مارجريت، من غرق سفينة في هجوم نازي. مما يشير إلى أنه من غير المرجح أن يكون متعاطفًا مع الحركة الفاشية الألمانية.

الكاتب

  • الملياردير ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان