تقرأ الآن
النحل نوع من أنواع السمك بمقتضى حكم قضائي أمريكا

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
31   مشاهدة  

النحل نوع من أنواع السمك بمقتضى حكم قضائي أمريكا

السمك
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


كما يعلم معظمنا يتم تصنيف النحل علميًا على أنه قصيل من الحشرات. لكن وفقًا لمحكمة الاستئناف الجزئية الثالثة في كاليفورنيا، يمكن تصنيف النحل على أنه سمك- على الأقل في كاليفورنيا. لماذا؟ الإجابة معقدة بعض الشيء. لكنها تتلخص بشكل أساسي في إيجاد المحكمة ثغرة من أجل حماية النحل بموجب قانون الأنواع المهددة بالانقراض في كاليفورنيا.

اختارت لجنة الأسماك والحياة البرية في كاليفورنيا في الأصل أربعة أنواع من النحل الطنان للحماية بموجب قانون الأنواع المهددة بالانقراض في كاليفورنيا. لكن العديد من الجمعيات الزراعية في الولاية رفعت دعوى قضائية لأن الحشرات لا تعتبر فئة محمية بموجب القانون. قاومت اللجنة حتى قررت محكمة الاستئناف الجزئية الثالثة في كاليفورنيا تصنيف النحل على أنه سمك بموجب قانون الأنواع المهددة بالانقراض في كاليفورنيا. تسمح هذه الثغرة بحماية النحل على الرغم من عدم وجود فئة خاصة بهم في مشروع القانون.

السبب الذي جعل محكمة كاليفورنيا تختار وضع النحل تحت فئة الأسماك ليس مجرد قرار عشوائي. وفقًا لقانون الأنواع المهددة بالانقراض في كاليفورنيا، تُعرَّف الأسماك بأنها “سمكة برية أو رخويات أو قشريات أو لافقاريات أو برمائية”. على الرغم من أنه قد لا تكون هناك فئة حشرات بالفعل إلا أن النحل يتناسب بشكل مدهش مع تعريف السمكة بسبب طريقة كتابة القانون.

تعمل هذه الثغرة لأن النحل أيضًا من اللافقاريات – الحيوانات التي تفتقر إلى العمود الفقري والهياكل العظمية الأخرى. كما ذكرت المحكمة، “على الرغم من أن مصطلح الأسماك يُفهم بالعامية والشائع على أنه يشير إلى الأنواع المائية، فإن المصطلح الذي تستخدمه الهيئة التشريعية في تعريف الأسماك في المادة 45 ليس محدودًا”. في الأساس، أدركت المحكمة أن النحلة ليست سمكة. لكن صياغة قانون الأنواع المهددة بالانقراض في كاليفورنيا سمحت بتعريف النحل بهذه الطريقة بسبب صياغته الغامضة.

فلماذا مرت اللجنة بكل هذه المشاكل لحماية النحل؟ النحل مهم لأنه يلقح المحاصيل الغذائية البشرية. 71٪ من المحاصيل التي تزودنا بـ90٪ من طعامنا يتم تلقيحها بواسطة النحل.

لسوء حظنا فإن أعداد النحل في انخفاض. تقلص عدد مستعمرات النحل لكل هكتار بنسبة 90٪ منذ عام 1962. أحد العوامل المساهمة في انخفاض أعداد النحل هو زيادة استخدام مبيدات الآفات المختلفة على المحاصيل. في حين أن هذه المبيدات تمنع الحشرات غير المرغوب فيها من تناول مصادر طعامنا، إلا أن لها أيضًا نتيجة غير مقصودة لإيذاء النحل أيضًا. يؤدي الاستخدام المشترك لمبيدات الآفات المختلفة إلى زيادة الطبيعة المميتة للمواد الكيميائية، مما يتسبب في موت المزيد من النحل. الآن بعد أن تم منح النحل وضع الحماية بموجب قانون الأنواع المهددة بالانقراض في كاليفورنيا، يمكن للجنة كاليفورنيا للأسماك والحياة البرية العمل على تنظيم وإيجاد بدائل لهذه المبيدات الضارة من أجل الحفاظ على ازدهار أعداد النحل في الولاية.

إقرأ أيضا
القطط

الكاتب

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان