رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
42   مشاهدة  

“طفل ليندبيرج” صاحب أكثر حالات اختطاف الأطفال تأثيرًا في أمريكا على مدار قرن

اختطاف
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



اختطاف طفل ليندبيرج هو قضية لاقت صدى من خلال سجلات تاريخ الجريمة الأمريكية، ليس فقط لطبيعتها المروعة لكن أيضًا بسبب شهرة الأسرة المعنية. في عام 1932، تم اختطاف تشارلز ليندبيرج جونيور، الابن الرضيع لبطل الطيار تشارلز ليندبيرج وزوجته آن مورو ليندبيرج، من منزلهما، مما دفع الولايات المتحدة إلى جنون التغطية الإعلامية والتعاطف العام.

كان تشارلز ليندبيرج أسطورة طيران قبل المأساة

قبل المأساة التي من شأنها أن تشوه حياة عائلته إلى الأبد، كان تشارلز ليندبيرج شخصية ذات إعجاب واحترام هائلين. كانت رحلته الفردية الجريئة من نيويورك إلى باريس في عام 1927 هي الأولى من نوعها وجعلته معروف دوليًا. لم يكن إنجاز ليندبيرج قد فاز بجائزة أورتيج فقط، بل فاز أيضًا بقلوب الملايين حول العالم، مما رفعه إلى مكانة شبيهة بمكانة المشاهير في العصر الحديث.

مع ذلك، لم يتم تحديد حياة ليندبيرج فقط من خلال إنجازاته في مجال الطيران. كان أيضًا رجل عائلة مخلصًا، تزوج من آن مورو، ابنة دبلوماسي بارز، في عام 1929. تم الاحتفال بميلاد طفلهما الأول، تشارلز جونيور، مع وصول الجيل القادم من سلالة ليندبيرج، مما جعل الأحداث تتابع أكثر إيلامًا للقلب.

ليلة الاختفاء

في ليلة 1 مارس 1932، أصبحت أسرة ليندبيرج ضحية سيناريو لكابوس. اكتشفت مربية الأسرة تشارلز جونيور مفقودًا من سريره، مما أدى إلى بحث محموم داخل وحول المنزل. تم العثور على مذكرة فدية مكتوبة على عجل تطالب بمبلغ 50 ألف دولار على حافة النافذة، مما يمثل بداية واحدة من أكثر عمليات الاختطاف شهرة في التاريخ. أثبت وجود المذكرة أن هذا كان عملًا مع سبق الإصرار، تم التفكير فيه بعناية والتخطيط له.

كشف التحقيق الذي أعقب ذلك عن استخدام سلم فظ الصنع للوصول إلى غرفة نوم الطفل في الطابق الثاني، وهي شهادة على تصميم الخاطف. كان يُعتقد أن بيت ليندبيرج، الواقع في منطقة نائية، توفر الخصوصية والأمن للعائلة. مع ذلك، فإن هذه العزلة جعلته أيضًا هدفًا مثاليًا لحدوث هذا النوع من الأحداث.

البحث الوطني عن طفل ليندبيرج

أصبح البحث عن طفل ليندبيرج مسعى على الصعيد الوطني، حيث قامت وكالات إنفاذ القانون والمتطوعون بتمشيط الخيوط المحتملة والمشاهدات المحتملة. تابع الشعب الأمريكي، الذي استثمر بالفعل بعمق في رفاهية عائلة ليندبيرج، كل تطور بفارغ الصبر. قدمت الصحف والبث الإذاعي تحديثات مستمرة، وسرعان ما نمت القضية لترمز إلى معركة بين الخير والشر في الخيال العام.

نتيجة لهذا الاهتمام العام المكثف، ظهرت نظريات ومشتبه بهم مختلفة، مما أدى إلى تعقيد التحقيق. أدت الرغبة الساحقة في العثور على طفل ليندبيرغ على قيد الحياة إلى العديد من الخيوط والخدع الكاذبة، مما أدى إلى إحباط جهود إنفاذ القانون. على الرغم من ذلك، أظهرت مشاركة الأمة أيضًا التعاطف والتضامن الجماعي للشعب الأمريكي، متحدين في أملهم في عودة الطفل بأمان.

مذكرات الفدية والتواصل مع الخاطفين

في الأسابيع التي أعقبت الاختطاف، تلقت عائلة ليندبيرج سلسلة من مذكرات الفدية، كل منها به مطالب وتعليمات يكتنفها الغموض. كانت اتصالات الخاطفين مزيجًا من الأمل واليأس لعائلة ليندبيرج، حيث قدمت طريقًا محتملًا لعودة ابنهم بينما أكدت على الخطر الذي كان فيه. الأسرة، التي سعت يائسة لاستعادة ابنها، انخرطت في مفاوضات خطيرة ووافقت على مطالب الخاطفين بتقديم مدفوعات على أمل تحقيق اختراق.

أضاف تورط مدير مدرسة متقاعد، جون كوندون، كوسيط بين عائلة ليندبيرج والخاطفين طبقة أخرى إلى الملحمة. سهّل كوندون، المعروف بالاسم المستعار “جافسي”، دفع الفدية وهي عملية محفوفة بالمخاطر استحوذت على انتباه الولايات المتحدة. على الرغم من دفع مبلغ الـ50 ألف دولار المطلوب، استمر الاختطاف، حيث تم استبدال الدفعة بمذكرة أخرى تحدد مكان وجود طفلهما للاستلام. مع ذلك، لم يتمكن أهل الطفل من العثور على المكان الذي أشار إليه الخاطفون، وللأسف، عندما تم اكتشافه، لم يتم العثور عليه على قيد الحياة.

الاكتشاف المفجع لطفل ليندبيرج

أدى اكتشاف رفات طفل ليندبيرج في مايو 1932، على بعد أميال فقط من منزل العائلة، إلى نهاية مأساوية لهذه المحنة. تم تأكيد هوية الطفل من خلال سجلات طب الأسنان، وانضم الشعب الأمريكي إلى والديه في حداد على وفاته.

ثم حول التحقيق في الاختطاف والقتل التركيز نحو تقديم الجاني إلى العدالة. أصبحت الأدلة التي تم جمعها من مسرح الجريمة، بما في ذلك مذكرات الفدية والسلم المؤقت، قطعًا حاسمة في حل لغز اختطاف الأطفال في ليندبيرج. بينما كان الشعب الأمريكي حزين، كان ينتظر العدالة عن الجريمة التي سرقت براءة أشهر عائلة في أمريكا.

محاكمة برونو هاوبتمان

كان اعتقال برونو ريتشارد هاوبتمان في سبتمبر 1934 بمثابة نقطة تحول في قضية اختطاف طفل ليندبيرج. بتهمة اختطاف وقتل تشارلز ليندبيرج جونيور، جذبت محاكمة هاوبتمان اهتمامًا إعلاميًا غير مسبوق وأصبحت مشهدًا مطلقًا يغذيه هوس الشعب بالقضية. تضمنت الأدلة ضد هاوبتمان أموال الفدية التي عثر عليها في حوزته وتحليل الطب الشرعي الذي ربطه بالمواد المستخدمة في الجريمة.

إقرأ أيضا
وجوه

كانت المحاكمة مثيرة للجدل، حيث حافظ هاوبتمان على براءته طوال الوقت. اعتمدت قضية الادعاء بشدة على الأدلة الظرفية التي تربط هاوبتمان بمذكرات الفدية والسلم المؤقت. جادل الدفاع بأن الأدلة لم تكن حاسمة وأن هاوبتمان كان كبش فداء لجريمة لم يرتكبها. ومع ذلك، وجدت هيئة المحلفين أن هاوبتمان مذنب، وحُكم عليه بالإعدام عبر كرسي كهربائي، وهو حكم أغلق أحد فصول الملحمة بينما ترك العديد من الأسئلة دون إجابة. في 3 أبريل 1936، أُعدم هاوبتمان.

كيف غيرت عملية الاختطاف أمريكا

كان لاختطاف الطفل ليندبيرج تأثير عميق على المجتمع الأمريكي، حيث أثر على كل من التشريع والوعي العام. في أعقاب المأساة، أقر الكونجرس قانون الاختطاف الفيدرالي، المعروف أيضًا باسم “قانون ليندبيرج”، والذي جعل الاختطاف جريمة فيدرالية إذا تم نقل الضحية عبر خطوط الولاية. يعكس هذا التشريع عزم الشعب الأمريكي على منع حدوث مثل هذه المآسي مرة أخرى ومعالجة القيود المفروضة على قدرة إنفاذ القانون على ملاحقة الخاطفين.

تركت القضية أيضًا بصمة لا تمحى على النفس الأمريكية، مما غير تصورات السلامة والأمن في المنزل. حطمت محنة عائلة ليندبيرج وهم عدم الضعف بين الأثرياء، مما يدل على أن المأساة يمكن أن تصيب حتى أكثر المأساة شهرة بيننا. شكل الجنون الإعلامي المحيط بالقضية سابقة لتغطية الجرائم البارزة، مما بشر بعصر جديد من الإثارة في الصحافة.

الكاتب

  • اختطاف ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان