تقرأ الآن
“كلمة” أبعدته عن الفن..علي عبد الرحيم يمضي تاركًا موهبته في ذاكرة المقاهي

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
59٬877   مشاهدة  

“كلمة” أبعدته عن الفن..علي عبد الرحيم يمضي تاركًا موهبته في ذاكرة المقاهي

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


بعد أيام قليلة من وفاة الفنان إبراهيم نصر عن عمر ناهز 70 عاما يلحق به الفنان علي عبد الرحيم صديقه في فيلمًا من أشهر أفلام السينما المصرية على الإطلاق” شمس الزناتي ” والذي  صدر في شتاء أكتوبر عام  1991 وجسد عبد الرحيم شخصية سامبو  أحد أصدقاء شمس الزناتي.

 

 

و علي عبد الرحيم الممثل الذي ابتعد كثيرًا عن الأضواء وعن الفن بسبب مرضه من مواليد القاهرة في عام 1961 وبدأ طريقه  الفني عام 1985كما انه تخرج من  المعهد العالي للفنون المسرحية بعد أن درس في قسم التمثيل والإخراج وبدأ ممارسة المهنة  من خلال مشاركته فى أعمال مسرحية بالثقافة الجماهيرية.

 

إقرأ أيضًا..

عن هذا الولد “الثمين” ..تحدث حتى يأتيك الضحك

 

من فيلم شمس الزناتي
من فيلم شمس الزناتي

 

في إحدى الأيام نهرته سيدة في “لوكيشن التصوير” و أصيب الفنان علي عبد الرحيم  على أثرها بجلطة في المخ لتأثره بالكلمة لأنه كان شخصًا شديد الحساسية حيث كشف في حوارًا صحافيًا أجرى معه على إحدى المقاهي القريبة من منزله بالقاهرة أنه تعرض لهذه الجلطة بعد تعنيف إحدى السيدات له أثناء تصوير عمل فني ظل يتعالج منها كثيرًا وأن مرضه أعجزه عن إستكمال مسلسل كان قد وقع على عقده لكنه حسبما ذكر ابتعد إحترامًا لنفسه وللمهنة لانه كان عاجزًا عن الوقوف أمام الكاميرا مبررًا:”ايه ذنب المخرجين والممثلين يستحملوني”.

 

 

علي عبد الرحيم
علي عبد الرحيم

 

كان الفنان الراحل يعتبر أن الفنان أحمد زكي هو الممثل الأهم في مصر وقد وصفه بمعلمه الذي تعلم منه الكثير وأنه قامة عبقرية وقال إنه ألتقاه مرتين إحداهما وهو طالب في معهد الفنون المسرحية  وهي المرة التي كان يمني فيها النفس أن يسلم عليه لكنه لم يستطيع  والأخرى عندما كان في إحدى الاستديوهات بعد نجاح فيلم شمس الزناتي وقال لـه ذكي الذي بدأ الحديث:”إزيك يا عـلي؟؟..ليرد حضرتك تعرفني.؟…أيوة أيوة عادل إمام بيشكر فيك جدًا.

 

 

وعن عمر يناهز 59 عامًا غيب الموت الفنان علي عبد الرحيم الذي نعرفه بلقب “سامبو” تاركًا أعمالًا فنية عديدة  في الذاكرة رغم أنه عاش أيامه الأخيرة مواطنًا كادحًا يجلس على المقاهي الشعبية  التي اعتاد الجلوس عليها يوميًا ليتذكر أدواره وأعماله مع أحبائه وأصدقائه ليرحل عنهم في يونيو من عام 2020.

 

 

الكاتب

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
99
أحزنني
136
أعجبني
58
أغضبني
34
هاهاها
32
واااو
26
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان