رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬028   مشاهدة  

اعرفوا “سر الخلطة” …لماذا ظل شعر الملكة “تي” بهذا الشكل آلاف السنين؟

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


Share

على هامش موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري إلى متحف الحضارة تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأخيرة صورة وتبعها نقاشات واسعة حول شعر مومياء الملكة تي وأثار شعر الملكة المصرية إعجاب الكثير من الفتيات حيث عبر الكثيرين عن دهشتهم من حالة شعرها رغم مرور آلاف السنين.

 

واتضح أن  شعر الملكة “تي”  الذي ظل كما هو بعد آلاف السنين محافظًا على رونقه ونعومته حقيقة  بإعتبار أن المومياء تعرضت لعملية تحنيط ملكي بدقة وحرفية عالية وبالتالي كان للشعر نصيب من هذه الرعاية عالية الجودة وهو الأمر الذي تسبب في بقائه على هذه الحالة رغم مرور الزمن.

وكشف مجدي شاكر وهو باحث في الحضارة المصرية أن هناك استخدامات طبيعية في تجميل الشعر استخدمتها الملكات المصريات ساهمت كثيرًا في طول وكثافة شعرهن وأكد أن خلال الاستكشافات لبعض المومياوات ظهرت حيرة على الباحثين من قوة وكثافة شعرهن  خاصة الملكة تي بالرغم من أنها توفت وهي في الـ 80 من عمرها.

 

كما أكد “شاكر”  خلال حواره ببرنامج “السفيرة عزيزة” المذاع على قناة “دي ام سي” أن الملكة تي التي تنتمي إلى الأسرة الثامنة عشر كان لديها خلطة خاصة بشعرها من أهم مكوناتها “دهن البقر” بالإضافة إلى زيت الخروع والصنوبر، موضحا: اتمنى في يوم نقوم بتصنيع منتج للشعر تحت مسمى “الملكة تي”.

 

أعطت الخلطات الطبيعية رونقًا وأضفت جمالًا حيث أن شعر المصريين القدماء لم يكن بالقوة المعروفة ولكن بعد اكتشاف مومياء الملكة المصرية بدأ الغرب في دراسة الشعر من أجل معرفة سبب قوته وكثافته بحسب الباحث في الحضارة المصرية القديمة.

 

وأشار إلى أن الشعر هو من الأجزاء التي لا تتعرض للتلف في الجسم البشري رغم مرور الزمن علاوة على الإضافات التي وضعها المحنطون للشعر للمحافظة على بقائه بهذه الطريقة.

 

إقرأ أيضا

عن موكب المومياوات .. هل تتذكرون هذا البلد منذ ثمان سنوات فقط ؟

وبدى شعر الملكة تي في الصورة المتداولة للمومياء في شكل ملفت وكأنها نجمة سينمائية حيث ظهر ظهر بلونين مختلفين الأسود والبني الفاتح  كما ظهر الجسمان في شكل سليم بفضل عملية التحنيط الملكية والتي أثرت بدورها على شعر المومياء. 

 

الكاتب

  • أحمد الأمير

    صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان