همتك معانا نعدل الكفة
504   مشاهدة  

الأجهر .. السذاجة تقتل كل جميل

الأجهر
  • شاعر عامية وقاص مصري مهتم بالشأن النوبي ونقد الخطاب الديني

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال



وصلنا للحلقة السادسة من مسلسل الأجهر ، ولسه خلطة التشويق والسذاجة مستمرة. في الحلقة الرابعة ظهر شتا (محمد جمعة) صديق قديم لمصطفى الأجهر، من أيام ما كان يوسف، المفترض إنه كان في السجن ولسه خارج، بس مافيش أي إشارة لغاية دلوقتي همه أزاي حافظوا على علاقتهم ببعض.

لسه تفاصيل الحدوتة شيقة ومتشابكة بشكل مثير والتصعيد الدرامي ماشي بإيقاع كويس جدًا، لكن الأحداث/المواقف المؤدية أو المُحركة للأحداث كتير منها مفتعلة بشكل غير منطقي بالمرة.

عصر ما قبل الموبايل

عندنا مثلا ظهور شتا في الصاغة وردود الفعل على ظهوره، نلاقي الأجهر داخل المحل يسأل على سعداوي.. مع إن موضوع السؤال ع الناس ده شبه بِطل منذ ظهور الموبايل وانتشاره. ولو قلنا مثلًا إن حصلت مكالمة وماجمعتش أو إن الأجهر استسهل دخول المحل، ليه لما مالقهوش ماتصلش؟ وليه الثنائي ميدا-الليني ضمن واصلة الإيفيهات المبالغ فيها ماحدش منهم فكر الأجهر بإمكانية استخدام الموبايل.

نفس الوضع استمر لما سعداوي عايز يقابل الأجهر ويكلمه عن أهمية عدم النبش في الماضي، ليه يبعتله الويشي مخصوص ينده عليه.. ما يتصل بيه ولا يبعتله رسالة ع الواتس، ثم حتى الويشي ماتصلش عليه، إنما ماشي لف يدور عليه ومبسوط إنه لقاه في البيت وكان خايف يدوخه.

الكونتيسة في الحارة

استمر غياب تقنية الموبايل عن دماغ شخصيات العمل، أو صناعه بمعنى أدق، مع ظهور ياسمين الحوت في قلب الصاغة بدون ميعاد ولا سابق إنذار ولا اتصال.. ونازلة تدور على مصطفى الأجهر، طب ما تكلميه يا مدموزيل.. ما هو مش معقول فيه بينهم بيزنيس بملايين وماخدوش أرقام بعض، ولا حتى تعرف المحل اللي هي فاكرة إنه صاحبه وتنزل عليه مباشرة.. مش تقف تسأل عليه الناس.

ثم كمان لما تسأل عليه ميدا، غير أسلوبها الغريب في الكلام.. خصوصًا إن مافيش سابق معرفة، تقرر بعدها إنها تكمل تدوير عليه بنفسها، طب ما تكلميه.. طب أسألي على تليفونه.

الأجهر
الكونتيسة في الصاغة

انتحار المنطق

أول لقاء بين الأجهر وياسمين الحوت، في المعرض بتاع أبوها، كان تعليقها نصًا: “إيه المخلوقات اللي دخلت دي؟”. فهل طبيعي أو منطقي إنها بسرعة كده تعجب بيه؟

من المعروف إن تجار الدهب مهووسيين بالتأمين والأمانة وكل ما يمت للأمان والثقة، فما بالنا بقى لما يكون التاجر شغال في الألماظ.. منطقي وبديهي يكون الهوس ده عنده أكتر.

بس آل الحوت أدائهم غير كده خالص، عندهم موظف جديد اسمه عطا.. بقاله شهرين بس شغال معاهم، موقفينه يبيع وكمان بقى المقرب من بنت الباشا، وبيلازمها في تحركاتها، وهمه يشربوه عادي لغاية ما ييجي الأجهر هو اللي يكشفه.

البروزة فن مش عن عن

مطلوب دراميًا إن ياسمين الحوت تنبهر بالأجهر، ماش.. مش عيب، بس عشان ده يحصل المفترض أقدم الأجهر في ثوب الفاهم (زي ما حصل في أول زياره له للمعرض)، بس ماينفعش أقدم بنت الحوت ساذجة ومش مركزة في حاجة غير الأبراج.

إقرأ أيضا
التليفزيون

وطبعًا ماينفعش إن الأسطى/الديلر دوشة يخش يرمي بلاه على ناس بالهيئة دي في وسط سوق تجارته هي المجوهرات. ولا ينفع يركنوا عربية بالحجم ده في نُص الحارة ويفضلوا يلفوا علر رجليهم ويسيبوها قافلة الطريق، وغريبة على لسان الأجهر مصطلح زي “يتحرش بيك” فيه ألفاظ كتير من أول “يعاكسك” مرورًا بـ”يرمي بلاه عليك” ومش أخرها “يرازيك”.

الأجهر
الأجهر الشجيع يهزم دوشة اللعين.. فتهيم به بنت السلطان

الحوار

بشكل عام الحوار واحد من أهم مشاكل العمل، الجمل الحوارية بعيد عن شخصيات الحارة فيها كتير من التقريرية، وكإن الكتاب حاطين على لسان الشخصيات الغرض من المشهد. على النقيض مع كلام شخصيات الحارة.. فيه أهتمام مبالغ فيه إن الكلام يبقى مسجوع.

ختام الأجهر ضحك

في الحلقة السادسة إيفيه تاريخي ماقدرتش أفوت ذكره، نهلة في العيادة بتقول للأجهر: عينيك فيها حزن.

الكاتب

  • الأجهر رامي يحيى

    شاعر عامية وقاص مصري مهتم بالشأن النوبي ونقد الخطاب الديني

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان