رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
188   مشاهدة  

“محمود “.. خبير الأشعة و البطل الملحمي “3”


Share

استكملنا الحديث في المرة السابقة عن خبير الأشعة الشاب محمود،ورأينا كيف أثبت المهندس الشاب وجوده في الفريق، وكيف كان يخاطر بحياته مرارا وتكرارا في سبيل نجاح مهمات فريقه، وحفظ أمن وطنه.

 

 

أصيب محمود إصابة قاتلة في مواجهة الفريق مع عالم نازي مجنون ظل على قيد الحياة بعد هزيمة هتلر، بواسطة مادة استخلصها من الثلوج تجعل الخمس سنوات من عمر البشر تمر عاما واحدا عليه، وبعد نجاحهم في القضاء عليه، تماثل محمود للشفاء لينقذ «نور» من موت محقق على يد الآلي الأطلنطي س-18، بعد أن توصل لسر الأشعة الأيونية التي يستخدمها المقاتل الخارق، وقام مع سلوى وعلماء مركز الأبحاث العلمية المصرية بصنع ثياب خاصة يحيط بها مجال كهرومغناطيسي يوقف عمل الأشعة القاتلة، وكانت فكرة محمود العبقرية عاملا مهما في نجاح «نور» في السيطرة المقاتل الأسطوري الذي أصبح بعد ذلك واحدا من أهم أفراد الفريق.

يبدو أن قدر خبير الأشعة الشاب سيئا دوما.. ولن نبالغ لو قلنا على المهندس العبقري محمود إنه “ابن موت”، ففي تجربة علمية رهيبة نقلت «نور» وسلوى لعالم مليء بالعمالقة، وفي هذه المغامرة تجلت صفات محمود بشكل كبير، فرغم ضآلة الأمل في عودة «نور» وسلوى، إلا أن المهندس الشاب كان مصرا على العمل بجد ودون نوم، ليعيد رفاقه لعالمه مرة أخرى، بعد أن اتفق مع رمزي على ضرورة ذهابهما لذلك العالم الغريب في حالة فشل محاولة إعادة قائد الفريق وزوجته، وبالفعل نجح محمود ورفاقه في إعادة «نور» وسلوى مرة أخرى، لكن المسكين تعرض لإصابات بالغة ظل على إثرها طريح الفراش طيلة عام كامل.

 

 لماذا أشرك عمرو دياب الجمهور في علاقته الشخصية ثم قرر في نهايتها أنها خصوصيته وحده؟

 

عاد محمود بعد ذلك لمساعدة رمزي طبيب الفريق النفسي في إنقاذ نشوى ابنة «نور» وسلوى، بعد اختطافها من قبل كائنات فضائية جاءت من كوكب مائي لاحتلال الأرض.. ورغم خوفه المرضي من البحر، غاص محمود مع رمزي في أعماق المحيط الأطلنطي وخاضا مواجهة مع الغزاة لإنقاذ نشوى، فأصيب الأول بانهيار عصبي وجسدي حاد، بينما حاول الثاني الوقوف أمامهم دون جدوى، فقد كانت قوة “سادة الأعماق” تفوق قدرات الطبيب النفسي بمراحل، وللأسف.. حقنوا الطفلة الصغيرة نشوى بعقار رهيب، جعل عمرها يقفزة عشرة أعوام مرة واحدة لتصبح فتاة في العشرين، قبل أن يتدخل الصديق الأطلنطي الخارق س-18 لينقذ أفراد الفريق والأرض بأكملها من غزو “سادة الأعماق”.

 

 مسلسل الفايكنج : الخيانات لا تحطمنا بل تصنع لنا طاقة الخلود

 

مرة أخرى حاول محمود قتل قائده «نور» الدين، عندما أصيب بلعنة شيطانية حولته لمسخ رهيب أشبه بالشياطين التي نراها في الرسومات القديمة، لكنه هذه المرة لم يقتل كما فعل عندما تحكمت فيه الكائنات الزرقاء التي حاولت احتلال الأرض، وتمكن «نور» من السيطرة عليه، ليدخل في غيبوبة طويلة، كان بعدها على موعد مع الشيطان نفسه تلك المرة.

إقرأ أيضا
مسلسل Suits

لم تكن المواجهة مرعبة فقط هذه المرة، بل كانت مع الجحيم نفسه.. فبعد أن تعافى محمود من جراحه الناتجة عن مواجهة شياطين “الستار الأسود”، عاد ليجد «نور» وعائلته في خطر مميت بسبب “بعلزبول الصغير” ابن الشيطان الذي جاء من أعماق الجحيم لمهمة محددة، وهي القضاء على «نور».. وواجه خبير الأشعة الشاب في تلك المغامرة تنينا شيطانيا أرسله ابن الشيطان للقضاء عليه هو ورمزي في منزله، لنكتشف أن عضو أقوى فريق في المخابرات العلمية لا يوجد في مسكنه سوى مسدس قديم ورصاصة واحدة فقط.. ورغم طبيعة محمود الهادئة وعدم امتلاكه أية مهارات في التصويب، تمكن من القضاء على الوحش الرهيب بمسدسه، لينجو مع رمزي ويساعدا قائدهما في الخلاص من الخطر المحدق وتخليص الأرض من شرور “عين إبليس”.

 نبيل فاروق ومملكة الروايات

لم يكن الخلاص من “بعلزبول الصغير” بالسهولة التي تصورها قراء السلسلة، فقد سيطر الشيطان الصغير على جسد إمبراطور “جلوريال” وسخر كل جنوده لغزو الأرض والخلاص من «نور» ورفاقه، وأذاق الأرض ألوانا من الذل والهوان إلى أن تخلص منه «نور» مرة أخرى وتحررت الأرض من الاحتلال، لكن الحرية كانت باهظة الثمن، وكلفت الأرض حضارتها و آدمية أهلها، بعد انفجار قنبلة شيطانية حولت البشر لحفنة من الهمج، ولم ينج من تلك القنبلة سوى «نور» ورفاقه.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان