تقرأ الآن
هذا ما كتبه محمد عبد الوهاب عن أم كلثوم وأخفاه حتى الموت

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
243   مشاهدة  

هذا ما كتبه محمد عبد الوهاب عن أم كلثوم وأخفاه حتى الموت

محمد عبد الوهاب والست
  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


يقول الموسيقار محمد عبد الوهاب عن أم كلثوم في أوراقه السرية التي تركها بين يدي زوجته نهلة القدسي:

من أهم مزايا أم كلثوم .. زعامة الصوت .. فالصوت كالمظهر الشكلي للإنسان.

أحياناً يدخل عليك شخص فتجد في قوامه وارتفاع هامته وسمات وجهه ما يأخذك ويجعلك تحترمه وتجله .. وصوت أم كلثوم يتمتع بتلك الصفات.

ومن مزاياها أيضاً تقديسها لفنها ..والمحافظة عليه، فهي بذكائها تشعر بأنه لا يمكن المحافظة على فنها إلا بالاستقامة في حياتها الخاصة، تنام مبكراً ولا تقابل أي شخص إلا إذا كان هناك عمل .. ولا تهتم بالزيارات الخاصة إلا بما يحتمه عليها الواجب.

وبالرغم من اشتهائها لبعض ما يتمتع به الإنسان العادي إلا أن إرادتها أكبر من كل مظاهر الاشتهاء.

ولقد كان غياب أم كلثوم سبباً في هبوط مستوى الألحان خصوصاً بين الناشئين من الملحنين وملحني الدرجة الثانية، لأنها كانت أملاً لكل هؤلاء، كانت هدفاً يحلمون بالوصول إليه، فأم كلثوم التي غنت للسنباطي وهو ناشيء وبليغ حمدي وهو ناشيء .. وغنت لسيد مكاوي وهذا كان كل أمله.

كل هؤلاء وغيرهم كانوا لا يطمعون في شيء أكثر من عرض ألحانهم في ألمع فاترينة وأكثرها انتشاراً في العالم العربي وهي صوت وشخصية أم كلثوم.

وحتى غيرهم من الملحنين كانوا يتنافسون للحصول على اللحن الأجود لأنها هي التي تغني لهم، صاحبة الصوت الذي ينتظره ١٠٠ مليون شخص.

الحقيقة بعد جنازة كوكب الشرق وفريد الأطرش وعبد الحليم حافظ .. أدركت أن الجماهير كفرت بالزعامة السياسية واتجهت للزعامة الفنية في مصر

إقرأ أيضا
بوش الأب وجمال مبارك

من كتاب : رحلتي .. الأوراق الخاصة

للموسيقار محمد عبد الوهاب والذي نشر بعد وفاته.

الكاتب

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (1)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان