رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
624   مشاهدة  

أحمد عفيفي .. النائم على كل فراش

أحمد عفيفي
  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


البداية قبل ٧ سنوات، حين بدأ أحمد عفيفي فيديوهاته من صفوف الجماهير، يتحدث مثلهم بنفس تعصبهم يعتنق نظرياتهم ويذوب عشقا في الزمالك ويهاجم الأهلي كأكثر المشجعين عصبية في مقاهي واستادات مصر.
المشجع المتعصب يهاجم مرتضى منصور عدو الأولتراس الزملكاوي بعنف شديد وكراهية بلا خوف ليدفعهم لنشر فيديوهاته على صفحاتهم باعتباره صوت الجماهير، تلتقطه “المصري اليوم” لينتقل خطوة أخرى نحو المزيد من الشعبية، محتفظا بطريقته التشجيعية الشعبوية ليصل صوته جيدا لأذن المستشار الذي يجيد مثل تلك المعارك اللسانية، في الوقت ذاته كان عفيفي على عتبات مشواره المهني في التحليل الكروي في قناة صدى البلد.
يغادر عفيفي صفوف الجماهير راحلا – وللأبد – فيما يبدو ليبدأ عهدا جديدا في تمجيد المستشار مرتضى منصور وولديه. مقال عفيفي ردا على اتهاماته بالانحياز لمرتضى منصور بعد الهجوم عليه
اقرأ أيضا
في حب “الكارير“
يقول سعد الله ونوس : كم مرة هزمتنا الخيانة دون قتال
خطوة جديدة في الكارير لأحمد عفيفي، ينتقل محللا على قناة ” دي ام سي سبورت”، يصاحبها خطوة أخرى في خلع الثوب القديم والتخلي عن عقلية مشجع الدرجة الثالثة كاره الخصم المؤمن بنظرية المؤامرة; يبدأ في التعامل بشكل مختلف تماما مع النادي الأهلي وأدائه مرتديا ثوب المحلل للمشجع.
ينقلب عليه الأولتراس والجمهور الذي اعتاد أن يسمعه يصف انتصارات الأهلي بالحظ والحكام وتلك الأمور الذي اعتادوها منه حين كان بين صفوفهم، يدفع العجلة مرة أخرى تجاه المستشار مرتضى منصور بعدما تخلى عنه محاولا الحفاظ على الشعبية الجماهيرية الزملكاوية التي تتسرب من بين يديه.
ربما لا يعرف أن الرصيد الجماهيري يشبه النهر يسير في اتجاه واحد.
عهد الكفيل
عهد جديد بشخصية جديدة ينتقل إليها عفيفي عقب افتتاح قناة بيراميدز، يضطر فيه من جديد لمصالحة مرتضى منصور ارضاء لصاحب القناة والنادي الذي تربطه علاقة قوية للغاية مع الرجل، يعود من جديد ليرتدي ثوب جماهير الدرجة الثالثة ليهاجم الأهلي بعنف شديد يرضي صاحب المحطة في نزاعه العنيف مع ادارة النادي الأحمر.
وبما انه لا فرق بين خيانة الضمير وخيانة الواقع سوى التنفيذ كان الثوب الجماهيري لا يستر جسدا تخلى عنه من قبل، حتى بعد اغلاق المحطة والعمل بالقطعة لدى الكفيل في تحليل الدوري السعودي ثم متحدثا باسم نادي أخر غير ناديه الذي صعد على أكتافه كراقص على كل الحبال، واللهاث خلف سيد جديد بزي جديد، كان لابد أن ندشن أيقونة رياضية جديدة على منوال عمرو أديب إعلاميا ومصطفى بكري سياسيا.
العودة الأخيرة
يعود عفيفي مرة أخرى لقناة نادي الزمالك بعد رحيل المستشار، يقرر أن يرتدي نفس المسوح التي ارتداها في بداياته، الزملكاوي المؤمن بالمؤامرة الذي يندد بكل ما يخص كرة القدم في مصر لأن فريقه يخسر والفريق المنافس يفوز، ينتقد انتصارات الأهلي وبطولاته ويشجعه الجمهور بحثا عن صوت جديد يخلف صوت المستشار الذي رحل وكأن جمهور الزمالك يعشق هذه الأصوات التي يخجل منها الضمير
مبروك يا عفيفي وفي انتظار محطتك القادمة

الكاتب

  • أسامة الشاذلي

    كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
7
أحزنني
0
أعجبني
3
أغضبني
1
هاهاها
2
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان