تقرأ الآن
بلدة النبي لوط ليست وحدها .. مدينة بومبي دمرت أيضًا بالكامل بسبب فجور وفسق أهلها

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬146   مشاهدة  

بلدة النبي لوط ليست وحدها .. مدينة بومبي دمرت أيضًا بالكامل بسبب فجور وفسق أهلها


نعلم جميعًا كيف عاقب الله قوم لوط وخسف بهم مدينتهم سدوم، ولم ينجو أحد منهم إلا لوط وعائلته، كان عقابًا عادلّا من الله، الذي أنزل لعنته وسخطه على هؤلاء القوم الفاسقين، وغير مدينة سدوم، هناك عشرات المدن التي اختفت بعد أن حلت عليها كوارث وظواهر طبيعية، حولتها لأطلال بعد ان كانت تضج بالحياة، مثل مدينة بومبي الإيطالية.

مدينة بومبي
مدينة بومبي

مدينة بومبي

 

بومبي مدينة صغيرة قديمة للغاية، بُنيت على سفح بركان فيزوف الذي يقع في جنوب إيطاليا، ازدهرت بومبي في فترة ما بين القرن السابع قبل الميلاد، حتى عام 79 ميلاديًا، واختفت تمامًا بعد ذلك لمدة 1700 عام، كانت المدينة تنعم بطبيعة خلابة جعلت منها قبلة للكثير من السياح، الذين وجدوا فيها التصاميم المعمارية الممتازة، والعديد من المنتديات العامة والثقافية، والمعابد الدينية، وبسبب موقعها فوق سفح البركان، تمتعت بومبي بتربة زراعية غنية، حيث كان الفلاحون يزرعون ويحصدون محاصيلهم الزراعية ثلاث مرات في السنة، وبالإضافة لكل ما سبق كان أهل بومبي مشهورون للغاية بممارسة الدعارة بشكل علني، لدرجة أن معظم أثارهم تحتوي على رسومات جنسية فجة، لذا يعتقد الكثيرون أن المصائب التي حلت بتلك المدينة ما هي إلا عقاب من الله على فجورهم وعبثهم.

الوقاية خير من الغرامة..هكذا يتعامل البعض مع قرارات الحد من انتشار كورونا بالاسكندرية

الكارثة الأولى (الزلزال المدمر)

في فبراير عام 62م، كان سكان بومبي يحتفلون بأحد أعيادهم الدينية، عندما دوى صوت عالي للغاية، واهتزت الأرض بشدة، ثم أخذت المعابد في التساقط فوق أدمغة الناس، واشتعلت النيران في أحد المنازل، وسرعان ما انتشرت في المدينة كلها، نتيجة استخدامهم للمصابيح الزيتية، استمر الزلزال طوال النهار، في شكل هزات متقطعة، وعندما حل المساء، كانت المدينة خراب بالكامل، الأرض صارت عبارة عن شقوق عظيمة بطول الشوارع، وتهدمت المعابد والمباني، ومات المئات، وهرب الكثير من الناس من أنقاض بيوتهم، ولكن القلة الذين تبقوا، صمموا على إحياء المدينة مرة أخرى، وبدأوا حملات تنظيف وترميم، وأخذوا من الزمن ما يقرب من 15 عام، حتى صارت المدينة جاهزة للمعيشة واستقبال السياح من جديد، حيث أقام الأهالي العديد من المعابد الجديدة، وشيدوا المباني الفاخرة، وزينوا شوارع المدينة برسومات فنية جميلة للغاية.

نساء مصريات تخطين الحدود وحجزن مقاعد في أعلى مناصب حكومات العالم الأول

الكارثة الثانية (ثورة البركان)

إقرأ أيضا
محمد زهران

 

لم تدم فرحة أهل بومبي بمدينتهم الجديدة طويلًا، حيث واجهوا كارثة أخرى أشد قسوة من الأولى، وذلك بعد عامين فقط من استقرارهم داخل مدينتهم، ففي عام 79م، وحينما كان يحتفل أهل بومبي بعيد النار والبراكين، ظهرت فجأة عدة شقوق في الأرض، وتحولت المياه الهادئة لأمواج جامحة، وحدث اضطراب شديد بين الحيوانات والطيور، ولكن لم يهتم أكد لكل تلك العلامات، والتفتوا لرقصهم الماجن، وحفلتهم الصاخبة، وفي صباح اليوم التالي استيقظ الأهالي ليجدوا الشمس محجوبة تمامًا بفعل دخان أسود كثيف يخرج من فوهة البركان، وهنا أدركوا أنهم سيقعون فريسة للحمم البركانية لا محالة، هرب المئات خوفًا، والبعض فضل البقاء معتقدًا أن بيته سيحميه، ولكن ما واجهه كان مخيفًا للغاية، حيث انطلقت الحمم البركانية مصحوبة بغازات سامة، وزحفت إلى المدينة التي توفى كل من تبقى بداخلها، وهو عدد كبير لا يمكن حصره، ولم يكتفي البركان بذلك الحد، بل دمر ثلاث مدن أخرى مجاورة لبومبي، وهكذا اختفت مدينة بومبي تمامًا ولم يتبق منها أي أثر أو ذكر سوى عدة إشارات في كتب المؤرخين القدماء، وعلى مدار سبعة عشر عامًا، حاول العديد من العلماء البحث عن تلك المدينة، إلا أنهم فشلوا تمامًا، لدرجة أن هناك من شكك في وجود المدينة من الأساس، وظن البعض أنها مجرد أسطورة عن عقاب الله للفاسقين، ولكن في عام 1748م، وجد العلماء أخيرًا الكنز المفقود، وظهرت المدينة مرة أخرى، وتهافت السياح على رؤية الجدران والمباني التي توقف فيها الزمن عند عام 79م، وحتى اليوم لم يتم اجراء أي تعديل على مبنى أو حائط هناك.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
1
أعجبني
2
أغضبني
1
هاهاها
1
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان