تقرأ الآن
تعرف على أصل مفتاح النيل الذي حير العلماء

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
133  مشاهدة  

تعرف على أصل مفتاح النيل الذي حير العلماء

مفتاح النيل

حير المصريون القدماء علماء الآثار بألغاز حضارتهم العظيم، برعوا في كل العلوم قبل أي حضارة أخرى، عرفوا الصلاة والصوم والقيم قبل غيرهم، ولعل هذا يرجع لنزول أنبياء فيهم كإدريس، ويوسف، وموسى بالتوراة، إلا أن هذا لا يتعارض مع وجود الحكمة في دمائهم، والفن في وجدانهم، والأخلاق في مبادئهم. ومن تلك الأشياء التي حيرت العلماء أصل “مفتاح النيل” وهذه هي بعض التفاسير التي رجحها علماء المصريات عن هذا الرمز الجميل الذي يصيب كل من يلبسه بالفخر والطمأنينة.

1-الخلود:

مفتاح النيل، أو مفتاح الحياة هو رمز الحياة الأبدية عند قدماء المصريين، أي رمز الخلود والحياة بعد الموت، وكان يحمله الكهنة والملوك، وأثناء العبادة يُقرب مفتاح النيل من وجه الإنسان كي يكسبه سنين من الحياة والأمل، ونرى هذا الرمز كثيرًا على المعابد، وخاصة بيد إله الشمس حورس الذي اعتقد المصريون أنه المسؤول عن البعث بعد الوفاة.

2-نهر النيل:

هناك تفسير مختلف وصل إليه بعض الباحثين أن المفتاح يرمز لنهر النيل الذي سمي على اسمه، فيصور بشكله امتداد نهر النيل وفروعه، فالرأس البيضاوي يمثل منطقة الدلتا فى شمال مصر والجزء الرأسى يمثل مسار النيل من الجنوب للشمال، والعمود الأفقى يمثل ويشير بين الشرق والغرب.

3-المرأة والولادة:

أشار علماء المصريات بأن مفتاح النيل يرمز أيضًا لرحم المرأة لُيذَكرنا بدورها العظيم الذي منحه لها الله بعد النبوة كي تكون منبت للحياة، فيقول الدكتور عبد الحليم نور الدين أستاذ التاريخ الفرعوني: إن هذا الشكل اعتبره القدماء رمزًا للحياة والولادة فهو فى مكوناته يرمز للرحم الذي هو أساس الحياة والميلاد فهو يمثل المؤنث بشكل رئيسي ثم يكمله عنصر التذكير والتقرب الروحاني بين إيزيس وأوزوريس فينتج النماء والخير المتدفق مع مياه النيل.

4-معلومات مغلوطة:

يظن البعض أن مفتاح النيل يرجع إلى الصليب، وهذا أمر خاطىء لأن مفتاح الحياة جاء قبل ميلاد المسيح عليه السلام وله دلالة مُختلفة تمامًا تدور حول كل ما سبق وعرضناه.

إقرأ أيضا
سيد قطب

سيظل علماء المصريات في بحثهم عن أصول جديدة لهذا المفتاح الجميل، وسنظل نفتخر بهذا التاريخ الذي قام على المحبة وكل رموز الحياة في مواجهة كل المعاني الفاسدة الأخرى التي لن تغلب أبدًا شعبًا أجداده هم الفراعنة.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
4
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2020, كافه الحقوق محفوظة

اعلى الصفحه
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان