رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
339   مشاهدة  

رسالة إلى الزرافة الجديدة : نورتي مصر .. وهذا ما ستجدينه

  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


أولًا وبكل سرور نود أن نقول لك بكل حميمية مصرية إلى الزرافة الجديدة التي دخلت إلى مصر اليوم هي وزميلتها  : نورتينا ، جئت من بلدك في جنوب إفريقيا على متن طائرة قضت ثمان ساعات في الجو حتى تصل بكِ إلى حديقة الحيوان في الجيزة ، وإليك بعض الرسائل حتى لا تتفاجئين بما ستشاهدينه في الأيام القادمة .

(1)

هناك رجل جاء هو وأبنائه ، بالكاد دبّر حق تذكرة دخول حديقة الحيوان لأبنائه الثلاثة تقريبًا وزوجته ، هذا الرجل يقف بعيدًا ستلاحظين على تقاسيم وجهة الحزن أحيانًا والشرود أحيان أخرى ، لا تخافين ، إنه لا يظهر هكذا غير منبهرًا بجمالك .. هو لديه في رأسه ما لديه .. لديه هموم لا تعرفها الزرافات .

 

(2)

ستسمعين أغاني من نوع غريب يغنيها أشخاص غريبي الأطوار ، أحدهم يدعى بيكا والآخر يدعى جزرة وكائن غريب يدعى كزبرة ، هذه الأغاني ليست من التراث المصري، ولا هي من الفن المصري في شئ ، لا تنزعجين إن قالوا لك أنك ستذهبين إلى مصر بلد أم كلثوم وعبد الوهاب وعبد الحليم .. هذه الأغاني اعتبريها سحابة سوداء تسبب لك ولنا التلوث السمعي ، وستمر .. حتمًا ستمر .

 

(3)

ستمسعين يا زرافتي العزيزة عن أخبار خلافات الوسط الرياضي التي لا تتوقف ، هؤلاء الخمسة أشخاص الذي يدور الوسط الرياضي بين أيديهم ليعود إليهم مرة أخرى ، حققوا بشكل أو بآخر رقمًا قياسيًا في التناحة ، حيث ثار الجمهور عليهم فرضخوا بعد هزيمة المنتخب على أرضه في أمم إفريقيا الأخيرة ، ثم حققوا المعجزة وعادوا للترشح لاتحاد الكرة مرة أخرى ، وهو الأمر الذي لن تجديه في عالم الزرافات ، فلا أعتقد أن زرافة تستببت لكم في خسارة فادحة تعود بعدها بأشهر وتخبركم بفلسفة جديدة للفوز .

 

(4)

إقرأ أيضا
التسعينات

تلك اللحظة التي تقف بنتين لم يتجاوزا الثلاثين عامًا ، يشكون لبعضهم هموم الدنيا بدلًا من أن يدفعون بعضهن دفعًا للاستمتاع بالحياة ، بدلًا من أن تمسك أحداهن بعض النباتات وتشير إليكِ كي تأكلينها .. لا تتعجبين ، فلا بلادنا النساء يحملن الهم بلا موعد محدد ، يضمرن في أحشائهن خوف من كل شئ ، الرجال الذين أضفوا إلى وجودهم بريقًا خاصًا وثقافة خاصة ، اكتشفنا جميعًا أنهم متحرشين في ثوب مدافعين عن المرأة .. وسائق التاكسي الطاعن في العمر ويبدو عليه الطيبة والحكمة هو في حقيقته ذئب ينتظر اللحظة التي تنزوي فيها سيارته إلى شارع جانبي كي يفترس الغزالة الغضة التي تجلس بجانبه .. وهذا الشيخ الذي يزايد ليل نهار على كل من حاولت التحدث إليه لتشتكي من مضايقات الجميع ، واحتقار الأغلبية ، فيقول لها : شنطتك حمراء أو شرابك بيلمع ، هذا هو السبب الرئيسي فيما يحدث في حياتك ! .. أخيرًا يا زرافتنا العزيزة نتمنى لك وقت سعيد معنا.. وحظ سعيد يا زرافتنا !

 

 

الكاتب

  • محمد فهمي سلامة

    كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان