تقرأ الآن
في زمن الأوبئة.. متلازمة الكوخ أكثر الأمراض النفسية انتشارًا بعد الكورونا

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
26   مشاهدة  

في زمن الأوبئة.. متلازمة الكوخ أكثر الأمراض النفسية انتشارًا بعد الكورونا

متلازمة الكوخ

مع انتشار مرض الكورونا وغلق معظم الأنشطة الحياتية، واضطرارنا إلى تغيير عاداتنا ونظامنا، يُصاب البعض بالأمراض النفسية المختلفة، وذلك نتيجة لعدم القدرة على التأقلم والتعايش مع الوضع الجديد، ومن أكثر تلك الأمراض انتشارًا، هو متلازمة الكوخ، فما هو سبب الإصابة به؟، وكيف نتفاداه؟.

متلازمة الكوخ

هي عبارة عن مجموعة من الأعراض النفسية مثل الوحدة، العصبية، الملل، والتي قد تظهر بسبب التواجد في المنزل لفترة طويلة، وغياب التواصل الاجتماعي مع الآخرين، والذي هو من عواقب انتشار فيروس كورونا، ومن أهم أسباب الإصابة بمتلازمة الكوخ هو عدم التواصل مع الأصدقاء والعائلة، عدم المشاركة في أنشطة اجتماعية، الخمول والكسل نتيجة قلة ساعات وأيام العمل، التوتر والقلق حول الأمور المادية، وغيرها العديد من الأمور التي تأثرنا بها بعد انتشار الكورونا.

أعراض متلازمة الكوخ

الاكتئاب والشعور الدائم بالحزن دون أسباب.

الخمول والكسل، والنوم لساعات طويلة.

الإقبال على تناول الطعام بشراهة شديدة، أو العكس النفور منه بشدة.

العصبية الشديدة والمبالغة في ردود الأفعال.

الشعور باليأس والإحباط.

كيف نتغلب على متلازمة الكوخ؟

الخبر الجيد في الأمر، أن متلازمة الكوخ يُمكن السيطرة على أعراضها دون اللجوء للطبيب النفسي، ولكن يجب مراعاة حدة الأعراض قبل اتخاذ القرار، حيث يمكن أن تزداد الأعراض بشكل مقلق ووقتها لابد من رؤية الطبيب، وبالنسبة للأعراض البسيطة، فهذه بعض النصائح التي يُمكن اتباعها للتغلب على المتلازمة:

قم بتطوير الروتين اليومي الخاص بك

يساعد القيام بأنشطة جديدة ومختلفة مثل ممارسة الرياضة، وممارسة الهوايات التي تحبها، والقيام بأنشطة ترفيهية، على تحسن الحالة المزاجية للشخص، والخروج من الاكتئاب والعزلة، كما يشعره ذلك بأنه يُسيطر على الوضع بشكل سليم.

اتباع نظام غذائي صحي

الشهية من أكثر الأشياء التي تتأثر بمتلازمة الكوخ، فهي تزداد عند البعض ويتناول الطعام بشراهة، وتقل عند البعض الآخر ويفقد الرغبة في تناول الطعام، ولكن لا يمكن ترك نفسك للحالتين، ويجب وضع نظام صحي متوازن وتحديد أوقات الطعام والالتزام بها يوميًا.

القيام برحلات في الهواء الطلق والتمتع بالطبيعة

للطبيعة قدرة ساحرة على تخليص الانسان من الشعور بالاكتئاب والطاقة السلبية، لذا القيام برحلات في الهواء الطلق، ورؤية مشاهدة الشروق أو الغروب، والاستمتاع بالهواء النقي، واللعب مع الحيوانات الأليفة، سيخلصونك من أي شعور يضايقك، ويساعدانك على التخلص من التوتر وإخراج الطاقة السلبية من داخلك.

إقرأ أيضا
عمر بن عبدالعزيز

الالتزام بمواعيد محددة للنوم والاستيقاظ

تؤثر متلازمة الكوخ على الجهاز العصبي للإنسان ومواعيد نومه، فتجد بعض الأشخاص ينامون عدد كبير من الساعات، ولا يرغبون بالاستيقاظ أبدًا، ويشعرون بالخمول دائمًا، وهناك آخرين يعانون من الأرق ولا يستطيعون النوم براحة، لذا يجب عليك ألا تستسلم لتلك الاضطرابات، وقم بوضع جدول محدد لمواعيد النوم والاستيقاظ، ولا تكسره مهما كان النوم مُغري بالنسبة لك.

استغل وسائل التواصل الاجتماعي للتقرب من اصدقائك وعائلتك

اضطرتنا ظروف الكورونا إلى تقليل التجمعات والابتعاد عن أحبائنا، ولكن التكنولوجيا وفرت لنا كل ما نحتاجه لتقريب المسافات، فيمكنك استخدام المكالمات الهاتفية، ومكالمات الفيديو كول لرؤيتهم والتواصل معهم باستمرار، ومعرفة أخبارهم والاطمئنان عليهم.

لا تتابع الأخبار السيئة

حاول خلال فترة تعافيك ألا تتابع الأخبار السيئة التي تتعلق بالكورونا، حتى لا يزيد الشعور بالخوف والقلق لديك، وحاول أن تستمع للأخبار الجيدة، أو مشاهدة البرامج والمسلسلات الكوميدية.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان