تقرأ الآن
أعزائي المهزومين .. ارحموا منتخب اليد لأنه أكبر من طموحاتكم

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
177   مشاهدة  

أعزائي المهزومين .. ارحموا منتخب اليد لأنه أكبر من طموحاتكم

منتخب اليد

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

منتخب اليد المصري يخسر من السويد في أخر مبارايات مجموعته بفارق هدف بعدما تفوق في الشوط الأول بفارق ثلاثة أهداف، يكتفي الكابتن جوهر نبيل على قناة أون تايم سبورت بالسعادة لأن منتخب السويد للمرة الأولى يحتفل بفوزه على المنتخب المصري بفارق هدف واحد .. مقدم برامج مهزوم سقف طموحه محدود يساعد في تكريس الهزيمة ويزيد من احتمالات فوزنا بالمركز السادس أو السابع أو الرابع في أفضل تقدير.

صحفيون رياضيون – أغلبهم مهتم بالكرة – يكتبون في خنوع عجيب هاردلك ملمنتخب مصر الخسارة بفارق هدف واحد أمام المنتخب السويدي، حضراتكم مهزومون تروجون للخسارة وتعاملون منتخب اليد كأنه منتخب كرة القدم، أنتم راضون بالخسارة وستحتفلون بتلك المراكز من السابع للرابع بينما نحلم نحن بكأس العالم.

يقول خبير كرة اليد الدكتور أحمد مصطفى نصر عن مجاملة فجة في صفوف المنتخب لأمين الصندوق في الاتحاد المصري لكرة اليد : لعيب لايصلح للعب الدولي او حتى اللعب في الزمالك احمد مؤمن صفا. في الزمالك محمد محسن وكريم ايمن افضل منه بكتير.

يقول نصر أيضا : لا أعلم سبب استبعاد لاعب بقيمة وخبرة إسلام حسن من القايمة ال ١٦ في الدور الأول وظهر أثر غيابه النهاردة جدا… في ضرب دفاع الستة صفر محتاج واحد مخترق وإسلام الوحيد ف المنتخب عنده المقدرة دي. وطالما مفيش ثقة في سيف الدرع وماحدش ولا دقيقة النهاردة… اي سر استبعاده… أداءنا غير مقنع في ظل غياب ٦ لعيبة أساسيين نجوم .. السويد بتلعب تقريبا من غير باكات لفت وهارد لك الخسارة النهاردة من السويد… فرصتنا قلت جدا في الصعود لدور التمانية الا لو فزنا في ٣ متشات

في الحقيقة خسرنا مباراة بلا أي سبب، يحتفل بهذا المهزوموم والمطبلاتية في كل مكان لكننا لن نحتفل، فالمجهود المبذول ومستوى المنتخب لا يسمح له بمثل هذه الهزائم.

نرغب في الفوز بكأس العالم ونستحق ذلك فلا عزاء لأولئك السعداء بالهزيمة ولا الراضين بها، نحن نطالبكم بالفوز في كل مباراة لأننا نستحق.

ولأن مصر تستحق

إقرأ أيضا

وأنت كذلك تستحقون

فلا تخذلونا .. رجاء لا تخذلونا

الكاتب

  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slider


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

Scroll Up
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان