رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
79   مشاهدة  

عندما نجح الجيش المصري في إنقاذ الدولة العثمانية خلال بداية صراعها مع روسيا

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


دخل القرن التاسع عشر وهو يحمل في طياته محاولة إنقاذ الدولة العثمانية من اتفاق الدول الأوروبية على تقسيمها عبر أساليب دبلوماسية واستراتيجية وسياسية، من خلال تشجيع الدول الأوروبية للولايات العثمانية المختلفة في أوروبا للثورة على الباب العالي وذلك من أجل الاستقلال.

ما قبل تدخل الجيش المصري في إنقاذ الدولة العثمانية

جانب من الحروب الصربية العثمانية
جانب من الحروب الصربية العثمانية

مع العام 1815 م صارت دولة الصرب إمارة مستقلة تحت سيادة الدولة العثمانية على أن تدفع جزية سنوية وتقبل حامية عثمانية في بعض مدنها، وذلك وفقًا لاتفاقية باريس في 30 مارس 1856 م ونسختها المعدلة سنة 1876 م والتي تقضي بتنازل الباب العالي بمحض إرادته عن الحق الذي خول له وهو إقامة حامية في قلعة بلغراد عاصمة الصرب وفي بعض الحصون الأخرى.

ثارت إمارة الجبل الأسود على السلطان العثماني سنة 1862 م، وتمكنت الدولة العثمانية من إخماد ثورتها وكبح جماحها،  ثم جاء عام 1875 م وتمردت ولايتا البوسنة والهرسك بإيعاز النمسا والصرب وحدثت عدة معارك، واستطاع الجيش التركي بقيادة أحمد مختار باشا أن يخمد الثورة، ويقضى عليها في الأشهر الأولى من سنة 1876 م، غير أن صربيا رأت الفرصة سانحة، فشرعت في الاستعداد للقتال مما دعا الصدر الأعظم لإنذارها، فتظاهر أمير الصرب بحسن النية غير أنه وجه إنذارًا صريحًا إلى الباب العالي في 22 يونيو 1876 م وكان ذلك وكان ذلك بداية لاشتعال الحرب.

بداية إنقاذ الجيش المصري للدولة العثمانية

قوات صربية
قوات صربية

يوثق المؤرخ عبدالرحمن باشا زكي للدخول المصري في ذلك الصراع، إذ أصدر الخديو إسماعيل أمره إلى نجله الأمير حسين كامل باشا الذي كان وقتها ناظرًا للجهادية والبحرية بإعداد الحملة وعين لقيادتها الفريق راشد حسنی باشا واللواء إسماعيل كامل باشا قائدًا ثانيًا لها، وكانت قوة الحملة المصرية مؤلفة من 3 آليات مشاة، وأورطة من آلاي مدفعية الحرس أربع بطاريات بقيادة البكباشي حسن همت وعدد مدافعها 24 وبلغ تعداد الحملة 11686 ضابطًا وجنديًا، وقد ساهمت الحملة في معاونة الدولة العثمانية مدة سنتين اشتركت في خلالها في حربين طاحنتين ، وهما حرب الصرب ثم حرب روسيا التي وقعت بعدها.

نجحت الدولة المصرية وقوات الجيس المصري في الانتصار على الصربيين الذين كانوا بقيادة القائد الروسى جرناييف وأظهر الجنود البسالة التقليدية ثم عادوا إلى استانبول في 16 ديسمبر 1876 م في سلانيك.

كان متوقعًا أن يتم الصلح بين الصرب وتركيا على أثر عقد الهدنة، ولكن لما رأت روسيا أن الصربيين انهزموا فيها وأنها لم تنل مقصدها من الدولة العثمانية، وطلبت عقد مؤتمر أوروبي بالآستانة للنظر في شئون ولايات البلقان فأجابتها دول أوروبا إلى ذلك تهدئة للأفكار العامة الثائرة في بلادها.

انعقد المؤتمر المذكور وحضره مندوبو الدول الأوربية ومندوبان من قبل الدولة العثمانية، غير أن روسيا التي كانت تضمر للدولة الأحقاد لم تنتظر قرار هذا المؤتمر، بل حشدت جيوشها على حدود بلادها والأناضول قبل أن يقرر المؤتمر شيئًا، فأثار ذلك مخاوف الباب العالي وجعله يحشد الجنود العثمانية والمصرية في قطاع وارنه.

الخديوي إسماعيل
الخديوي إسماعيل

كانت الحملة المصرية إلى ذلك الحين لم تعد إلى القاهرة، فأرسلت برقية من الخديو إسماعيل إلى الفريق راشد باشا بأن يضع قواته تحت تصرف الحكومة العثمانية للاشتراك مع جيشها في القتال.

راشد باشا حسني
راشد باشا حسني

وفي 2 يناير 1877 م وصلت القوات المصرية إلى وارنة وشرعت في إنشاء الاستحكامات العسكرية بها وكان المؤتمر الأوربي، قد أتم أعماله وعرض قراره على تركيا رسميًا فألف السلطان عبدالحميد مجلسًا عاليًا للنظر في قراره، فأجمع المجلس على رفضه.

إقرأ أيضا

تدخلت الدول الأوروبية عند ذلك بين روسيا وتركيا لحسم الخلاف بينهما، وطلبت من تركيا دون روسيا نزع سلاحها فلم توافق الدولة وطلبت أن يكون نزع السلاح منها ومن روسيا في آن واحد، فرفضت روسيا وانقطعت بينهما العلاقات السياسية وأعلنت الحرب بينهما في 24 أبريل عام 1877 م.

نشبت الحرب وكانت عنيفة بين الطرفين واصطدمت جيوش الدول «روسيا، وإمارات البلقان، والدولة العثمانية، ومصر»، في عدة معارك وكان الطرفان يتبادلان النصر والهزيمة، واستمرت المعارك عدة أشهر انتهت بهزيمة الدولة العثمانية ثم عقد الصلح بينها وروسيا في 15 مارس سنة 1878 م وعادت الحملة المصرية إلى مصر وقد استشهد من قادتها اللواء زكريا باشا.

الكاتب

  • وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

google code */?>

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان