رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
453   مشاهدة  

“مامي جديدة (17)” متى يكون حليبك ضار لطفلك؟

رضاعة الطفل

Share

الرضاعة الطبيعية كنز عظيم، لها عدد هائل من القيم الغذائية والصحية للرضع، ولا يوجد ما يحل محلها أبدًا، ولكن للأسف هناك بعض الحالات التي قد تضطر الأم إلى وقف الرضاعة الطبيعية، حتى لا تشكل خطرًا على صحة الرضيع، ما هي تلك الحالات؟، وما البدائل المتاحة؟.

حالات تُفسد حليب الأم:

الحليب
الحليب

1- إذا اصيبت الأم بأي مرض مُعدي، أو فيروس نقص المناعة المكتسبة، فيجب وقتها إيقاف الرضاعة الطبيعية على الفور، وذلك لسهولة انتقال الفيروسات من الأم للطفل عن طريق الحليب، لذا إذا اصبتِ بأي مرض من الأمراض المُعدية، اعزلي نفسك عن طفلك، وقومي باستشارة طبيبك على الفور.

اقرأ أيضًا 
مامي جديدة (3) لو هترضعي طبيعي لازم تعرفي أهم الأطعمة التي تزيد من إدرار اللبن

2- إذا تعرضتِ لعلاج إشعاعي لابد أن تتوقفي عن إرضاع طفلك بعدها لمدة لا تقل عن أسبوع، أو حتى يأذن لكِ الطبيب، لما له من خطورة كبيرة على صحة رضيعك، ونفس الأمر ينطبق إذا ما خالطتي شخص يتلقى علاج إشعاعي، يكون الأمر بنفس الخطورة، وعليكي أن توقفي الرضاعة الطبيعية.

3- لا تقومي بتناول الأدوية دون التأكد من توافقها مع الرضاعة الطبيعية، وفي العموم صرحت منظمة الصحة العالمية، والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، أن معظم الأدوية والتطعيمات التي تتناولها الأم مسموح بها أثناء الرضاعة الطبيعية، ولكن هناك أدوية مثل العلاج الكيميائي، وأدوية الغدد، وبعض الأعشاب، تتخلل حليب الأم وتنتقل للطفل وتؤثر عليه، لذا قومي باستشارة طبيب متخصص لتحديد العلاج المناسب، وإذا ما تعارض العلاج مع الرضاعة، يجب عليكِ إيقاف الرضاعة الطبيعية تمامًا حتى الانتهاء من الجرعات المقررة.

4- بعد الولادة قد تُصاب بعض الأمهات بالاكتئاب، وأحيانًا تزيد الرضاعة الطبيعية من حدة ذلك الاكتئاب، لذا قومي باستشارة طبيب على الفور، إذا شعرتي بأي اضطرابات نفسية، لأن الاكتئاب يسبب لخبطة في الهرمونات، مما يؤثر بدوره على جودة الحليب وطعمه.
إذا حدث أي شيء مما سبق واضطررتِ إلى إيقاف الرضاعة الطبيعية، وإدخال الحليب الصناعي، لا تحزني عزيزتي، فهناك مزايا عدة للرضاعة الصناعية، والأمر ليس سلبيًا تمامًا، وهي الحل الأمثل لتغذية الطفل في شهوره الأولى بعد حليب الأم.

بعض مميزات الحليب الصناعي

الحليب
الحليب

1- من أهم مميزات الرضاعة الصناعية، هو عدم ارتباط صحة الطفل بالأم، لذا إذا واجهتِي أي مشكلات صحية بعد الولادة، فلن يؤثر ذلك على طفلك، ويمكنك الاطمئنان على صحته.

2- إذا كان طفلك يرضع صناعيًا، فهذا سيعطيك مجال أكبر من الحرية، وعدم التقيد بضرورة إطعامه بنفسك، حيث يُمكن لأي أحد أن يقوم بمساعدتك في تلك المهمة، وإرضاع الطفل بدلًا منك، مما يوفر المزيد من الحماية والوقاية لطفلك، في حالة إذا كنتي تعانين من أي مرض مُعدي.

اقرأ أيضًا 
“مامي جديدة (5)” نصائح تضمن خلو فترة الرضاعة الطبيعية من المشاكل أو الآلام

إقرأ أيضا
ديك سميث

3- الرضاعة الصناعية لا تلزمك بإتباع نظام غذائي محدد، مثلما تفعل الرضاعة الطبيعية التي يعتمد فيها الطفل على تغذيتك في الأساس، لذا يمكنك تناول ما تشتهيه أو ما يناسب حالتك الصحية التي يقرها الطبيب بكل أريحية، وذلك لأن الحليب الصناعي يحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها طفلك.

4- في حالة الرضاعة الصناعية، لا تكون الأم قلقة بشأن كمية الحليب، ومدى شبع الطفل، مثلما يحدث في الرضاعة الطبيعية، التي يقل فيها كمية الحليب في ثدي الأم أحيانًا.

في النهاية يجب أن تعلمي أن الرضاعة الطبيعية هي الفطرة التي خلقها الله، وهي الأساس في تغذية طفلك، ويجب أن تحاربي من أجل وصول الغذاء الكامل لطفلك، وتهتمي بصحتك من أجل اكتمال مدة الرضاعة كاملة، ولكن لا تقومي بالمخاطرة بصحة طفلك في حالة شككتِ أن حليبك قد يكون ضار له.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان