رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
42   مشاهدة  

احذر قد يكون السبب السكتة اللغوية “هل فقد طفلك القدرة على الكلام فجأة ؟”

السكتة اللغوية

قد يحدث في بعض الأحيان أن تجد طفلك الذي يشبه إذاعة الراديو، قد توقف عن البث، لا ينطق ولا يستطيع إخراج الكلمات، وقد يحدث أن يبدء في التلعثم، أو اللخبطة وعدم القدرة على التحدث بشكل سليم، وعدم التمكن من الرد على الأسئلة بإجابات صحيحة، على الرغم من أنه كان سليم تمامًا، لا يعاني من أي مشاكل في التحدث، وهذا يسمى علميًا بالسكتة اللغوية، فما هو ذلك المرض الخطير؟.

ما هي السكتة اللغوية؟

هي مرض خطير نتيجة اضطراب أو ضعف في مركز اللغة بالمخ، مما يتسبب في قصور لغوي، مثل فقدان القدرة على التحدث، أو فهم اللغة التعبيرية للحديث، على الرغم من إدراك الشخص بما يسمعه وما يريد قوله، ولكنه لا يتمكن من ذلك، ولا يمكن اعتبار تلك المشكلة سكتة إذا كانت موجودة من البداية، بل يجب أن يكون الخلل قد حدث بعد اكتمال مهارات اللغة تمامًا.

أنواع السكتة اللغوية

  • السكتة التعبيرية (أفازيا بروكا)

وهي عبارة عن اضطرابات في التحدث، يكون المصاب قادرًا على فهم حديث الآخرين بكل سهولة، ولكنه لا يتمكن من تكوين جمل مفهومة ومرتبة، خاصة عند التعرض لضغط انفعالي، ويتكلم المصاب بعدد كلمات قليل للغاية، ولا يستطيع الاسترسال في الحديث، ولا يتمكن من ضبط القواعد النحوية والتصريفات الصحيحة للجمل.

  • السكتة الاستقبالية (أفازيا فيرنيكة)

في تلك الحالة يحدث تلف في جزء من الدماغ، يؤدي لتدمر الخلايا العصبية المسؤولة عن الاستقبال، بمعنى أن المصاب يسمع كلمات معينة ولكنه لا يستطيع ربطها بأي صورة أو صوت، مما يسبب صمم كلامي حيث تفقد الألفاظ معناها، على الرغم من أن حاسة السمع نفسها تكون جيدة للغاية، ولكن الكلمات تبدو وكأنها من لغة أخرى غير مفهومة.

  • سكتة النسيان

هنا تكون المشكلة الرئيسية في تسمية الأشياء بأسمائها الصحيحة، حيث يقوم المصاب في معظم الوقت بربط الأشياء باستعمالاتها وليس بأسمائها، فإذا طُلب منه ذكر اسم أي شيء يقدم له، سيقوم بشرح وظيفته واستعمالاته، وهذا النوع من السكتات اللغوية يظهر أكثر عند المصابون بمرض الزهايمر.

  • السكتة الكلية

وهي عجز شديد في وظائف اللغة، يفقد المريض قدرته على فهم وإنتاج الكلمات تمامًا، وقد يستطيع التواصل عن طريق الرموز والإشارات والصور التعبيرية، ولكن سيحدث ذلك بصعوبة شديدة، وقد لا يحدث أبدًا، ويحدث هذا النوع من السكتات بسبب جلطات دموية، أو نزيف دماغي.

أسباب حدوث السكتات اللغوية عند الأطفال

إقرأ أيضا

قد يكون السبب الرئيسي هو إصابات تحدث في المناطق المسؤولة عن اللغة على مستوى الدماغ مثل، الأمراض الوعائية الدماغية، الآفات الدماغية المبكرة، تخثر الدم وانسداد الشرايين المغذية للدماغ، بعض أمراض الدم، أو أمراض تدهور الخلايا العصبية، تأخر النمو الدماغي على مستوى المناطق اللغوية، الصدمات الدماغية الشديدة، وقد تحدث السكتات بسبب الحالة النفسية، حيث يتأثر الطفل بما يدور حوله، وكيف يتعامل أهله معه، فالأطفال المعنفون غالبًا ما يعانون من مشاكل السكتات اللغوية، كذلك قد تتسبب الغيرة والإهمال أو التدليل الزائد في ظهور مثل تلك الاضطرابات.

اقرأ أيضًا 
التعلق المرضي للأطفال بأمهاتهم.. كيف نعالج الأمر دون أن تتضرر صحتهم النفسية؟

وإذا ظهرت أي علامات لسكتات لغوية، يجب استشارة الطبيب على الفور، ليحدد ما إذا كانت سكتة خلقية أم سكتة مكتسبة، والسكتة الخلقية لها بعض العلامات فهي تخص الأطفال الذين لم يتمكنوا من اكتساب اللغة حتى عمر ست سنوات، وسبب أمراض متعلقة بمشاكل النمو العقلي، أما السكتة المكتسبة تعود لإصابة في الجهاز العصبي المركزي، ويكون الطفل قبلها سليم تمامًا وينمو عقليًا بشكل طبيعي، وتظهر عادة ما بين العام الرابع والعام العاشر.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (1)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان