رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
566   مشاهدة  

الكوليرا في مسلسل موسى من منظور تاريخي “لماذا كانت الحلقة 27 هي الأسوأ تاريخيًا ؟”

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


Share

جاءت سيرة الكوليرا في مسلسل موسى خلال أحداث الحلقة 27 بشكلٍ فيه أخطاء تاريخية متعددة، بعضها متعلق بتاريخ الكوليرا نفسه، وبعضها متعلق بطريقة التعامل مع موتى الوباء.

الكوليرا في مسلسل موسى .. التاريخ الخاطئ

أفيش مسلسل موسى
أفيش مسلسل موسى

الكوليرا التي تناولتها الحلقة 27 من مسلسل موسى هي الموجة الوبائية التي شهدتها مصر عام 1947 م، وقد وقعت الحلقة في خطأين تاريخيين.

مشهد نصيحة الطبيب
مشهد نصيحة الطبيب

 أول هذه الأخطاء اعتبار الكوليرا مرض تنفسي حيث ظهر مشهد لطبيب وهو ينصحه بتجنبها تفاديًا لانتقال المرض له عبر التنفس وظهر الممثلين وهم يرتدون أقمشة على الأنف (محاكاة للكمامة).

مشهد الحرق
مشهد الحرق

وثاني هذه الأخطاء وأشنعها على الإطلاق مشهد حرق موتى الكوليرا وذلك تفاديًا لتفشي الوباء في القرية.

الكوليرا في مسلسل موسى .. التاريخ الصحيح

النقراشي رئيس الحكومة - حافظ إسكندر وزير الصحة زمن الكوليرا
النقراشي رئيس الحكومة – حافظ إسكندر وزير الصحة زمن الكوليرا

بدايةً فإن موجة وباء الكوليرا التي ضربت مصر سنة 1947 م بدأت يوم 22 سبتمبر وانتهت يوم 31 ديسمبر، والبؤرة الأولى التي نقلت الوباء لربوع مصر كانت قرية القرين مركز أبو حماد محافظة الشرقية، وقد فتكت تلك الموجة بـ 10 آلاف مصري.

اقرأ أيضًا 
متابعة موقع الميزان لـ حلقات مسلسل موسى

دخلت الكوليرا محافظة سوهاج لأول مرة في النصف الأول من أكتوبر 1947 م واستمرت فيها حتى نهاية الموجة وأسفرت عن موت 62 شخصًا وإصابة 126 آخرين.

الإحصائية الأولى لضحايا الكوليرا
الإحصائية الأولى لضحايا الكوليرا

لم تكن الوقاية من العدوى الكوليرا سنة 1947 عن طريق ارتداء أي محاكي للكمامة كما ظهر في حلقة مسلسل موسى وذلك لأن الوباء لا ينتقل بالتنفس، وإنما ينتقل عن طريق الأكل والشرب، أي أن يتناول الشخص المعافى بقايا طعام أو شراب إنسان مصاب أو حتى استخدام ماء الاستنجاء.

الإحصائية الثانية لضحايا الكوليرا
الإحصائية الثانية لضحايا الكوليرا

يؤيد ذلك تقرير الدكتور محمد خليل عبدالخالق بعنوان «الرطوبة الجوية والموجة الأولى لوباء الكوليرا 1947» ص 573 حيث قال أن الكوليرا تنتشر بوسائل ثلاث مُعْدِيَة، الأولى هي تلوث مصدر الشرب وهي أخطرها، لأن الماء لا يمكن الاستغناء عنه ولأن الميكروب في الماء لا يخضع للعوامل الجوية فهو في رطوبة دائمة لا يتعرض فيها للجفاف الذي يميته بسرعة، وقد حدث تلوث للماء في نطاق محدود داخل قرية القرين ببعض الآبار ونهاية الترع وبعض القرى المجاورة».

الإحصائية الثانية لضحايا الكوليرا
الإحصائية الثانية لضحايا الكوليرا

وتابع تقرير أسباب العدوى للدكتور محمد جلال عبدالخالق «أما الوسيلة الثانية فتكون عند انتقال العدوى بطريقة حامل الميكروب سواءًا كان مريضًا أو حاملاً للميكروب بدون مرض أو بعد شفاءه من المرض، وهذه الوسيلة ذات أثر مباشر محدود وعدد المصابين بها قليل، بينما الوسيلة الثالثة فهي الطريقة الغالبة في 90 % من الإصابات وهي انتشار الميكروب بواسطة مواد الطعام الملوثة وأهم عامل في التلوث هو الاستنجاء وعدم غسل الأيدي جيدًا بعد هذه العملية وانتشار المرض بهذه الوسيلة يخالف انتشاره بواسطة الماء أو حامل العدوى في محيط العائلة».

حرق موتى الكوليرا .. شيء لم يحدث

حرق ضحايا الكوليرا
حرق ضحايا الكوليرا

أما بشأن التعامل مع موتى الكوليرا فلم يكن مصيرهم حرق جثثهم كما أظهرته الحلقة 27 من مسلسل موسى وإنما كان يتم دفنهم طبيعيًا.

تقرير لجنة مكافحة الكوليرا
تقرير لجنة مكافحة الكوليرا

يؤيد ذلك تقرير لجنة مكافحة الكوليرا الصادر عن وزارة الصحة يوم 18 أكتوبر سنة 1947 والذي أوصى بأشياء متعددة تخص التعامل مع موتى ومصابي الكوليرا.

خبر شراء أكفان لموتى الكوليرا
خبر شراء أكفان لموتى الكوليرا

يشير التقرير إلى أن وزير الصحة أصدر قرارا لكافة مفتشي الوزارة بشراء أكفان للموتى الفقراء من حساب المبلغ المعتمد لمكافحة وباء الكوليرا وتم إرسال إشارات تليفونية بهذه الأوامر لتنفيذها.

للتعرف على ما يتعلق بـ تاريخ الكوليرا 

“تاريخ الكوليرا في مصر” إحصاء المواقع غير صحيح وهذه حكاية كل وباء

“القرين” حكاية قرية تحولت إلى بؤرة موت 10 آلاف مصري بالكوليرا سنة 1947 م

مستشفيات العزل في مصر زمن الكوليرا 1947 م

إقرأ أيضا
الفنانة عبلة كامل

كوليرا 47 .. ما هو تقصير النقراشي

كوليرا 47 .. تحذير من الجيش المصري لم يُسْمَع

الأخطاء الـ 16 التي وقعنا بها في جائحة كوليرا 47

“كلمة السر الـ DDT” قصة المشروع القومي للقضاء على الذباب في مصر

محافظات مصر وكوليرا 47 “لماذا خرجت أسوان وحدها من مفرمة الوباء”

لماذا رفضت أوروبا إلغاء الحج بسبب الكوليرا عام 1947 ؟

“التاريخ المنسي” تفاصيل الخطة التي كانت ستنقذ مصر من كوليرا 1947 ولم تنفذ

الكاتب

  • وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان